فرنسا

فرنسا: نسبة المشاركة بالانتخابات الإقليمية بلغت 41,94 بالمئة عند الساعة الخامسة

أ ف ب

بلغت نسبة المشاركة في الدور الثاني من الانتخابات الإقليمية الفرنسية 41,94 بالمئة عند الساعة الخامسة، حسب ما أعلنته وزارة الداخلية الفرنسية. وتعتبر هذه الانتخابات اختبارا لمدى شعبية اليمين المتطرف في فرنسا، ممثلا في حزب "الجبهة الوطنية"، فيما دعا رئيس الحكومة مانويل فالس إلى قطع الطريق عليه والتصويت إلى الجمهوريين.

إعلان

أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية أن نسبة المشاركة في الدور الثاني من الانتخابات الإقليمية الفرنسية بلغت 41,94 بالمئة عند الساعة الخامسة فيما لم تتجاوز 36,2 في هذه الانتخابات عام 2011 عند نفس التوقيت.

وتجري هذه الانتخابات وسط مخاوف سياسية من فوز الحزب اليميني المتطرف، "الجبهة الوطنية"، في عدد من الأقاليم.

وكان رئيس الحكومة الفرنسية مانويل فالس دعا بين الدورين اليمين الجمهوري إلى تشكيل جبهة مشتركة في وجه مرشحي "الجبهة الوطنية"، مبديا نوعا من التخوف من تحقيق هذا الحزب لنجاحات واسعة بالعديد من الأقاليم.

وأطلق فالس مساء الجمعة نداء لـ"الصمود في وجه حزب اليمين المتطرف"، معتبرا أن حزب "الجبهة الوطنية" يشكل "خطرا مميتا" و"يمكن أن يفوز بالانتخابات الرئاسية".

وطوال الأسبوع هاجم مانويل فالس نيكولا ساركوزي لرفضه دعم المرشحين الاشتراكيين في الدوائر التي تقتصر فيها المنافسة في الدورة الثانية بين الجبهة الوطنية والحزب الاشتراكي. ودعا رئيس الوزراء إلى تجمع "الجمهوريين"، منددا بما اعتبره "شيكا على بياض يعطى للجبهة الوطنية".

وخرج اليمين الجمهوري فائزا في الدور الأول من هذه الانتخابات متبوعا "بالجبهة الوطنية" فيما أتى الحزب الحاكم في المركز الأخير.

 

فرانس 24

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم