تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل مدون ثان معروف بكتاباته ضد "الأصولية الدينية" في بنغلادش

أحد قريبات المدون عاشق الرحمن تبكي بعد التعرف على جثته
أحد قريبات المدون عاشق الرحمن تبكي بعد التعرف على جثته أ ف ب

بعد نحو شهر واحد فقط على مقتل مدوّن أمريكي معروف بانتقاده للتطرف الديني في بنغلادش أعلنت الشرطة الاثنين مقتل مدون ثان بطعنات سكاكين كبيرة بالقرب من بيته في دكا. وحسب نشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي فإن عاشق الرحمن (27 عاما) كان معروفا بكتاباته ضد "الأصولية الدينية".

إعلان

 أعلن قائد الشرطة المحلية وحيد الإسلام في بنغلادش مقتل المدون عاشق الرحمن (27 عاما) بطعنات سكين الاثنين في دكا، وهو الثاني الذي يقع لكاتب مستقل بعد مقتل مدون أمريكي في شباط/فبراير.

وحسب وحيد الإسلام فإن عاشق الرحمن "طعن بوحشية حتى الموت بسكاكين كبيرة صباح اليوم على بعد نحو 500 متر عن منزله في دكا".

وأوقف رجلان بعد الاعتداء تماما وهما يحاولان الفرار من مكان الجريمة.

وقال ناشط آخر على شبكات التواصل الاجتماعي على الإننرنت أن الضحية كان معروفا بكتاباته ضد "الأصولية الدينية" وهذا ما لم تتمكن الشرطة من تأكيده.

وقال عمران ساركر مسؤول شبكة المدونين "بلوغر اند اونلاين اكتيفيستس نيتورك" لوكالة فرانس برس "يبدو أن عاشق الرحمن كان يكتب باسم كوتشيت هاشر شاهانا" أي "البطة الصغيرة الخبيثة".

وأضاف "كان مفكرا تقدميا حرا معارضا للأصولية الدينية".

ويأتي مقتل المدون بعد شهر على هجوم مماثل ضد الأمريكي أفيجيت روي الذي قتل بضربات ساطور عند عودته إلى منزله مع زوجته.

فرانس24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن