تخطي إلى المحتوى الرئيسي

محادثات لوزان النووية: وزير الخارجية الروسي يعود لمفاوضات الساعات الأخيرة

أ ف ب

يواصل وزراء خارجية الدول العظمى الثلاثاء اجتماعاتهم بمدينة لوزان السويسرية في آخر يوم من المباحثات حول النووي الإيراني. وسينضم وزير الخارجية الروسي إلى الجولة الثانية من هذه المفاوضات لأنه يرى أن هناك "فرصة جيدة لنجاحها" والتوصل إلى اتفاق مبدئي مع الدولة الإسلامية التي تخنق العقوبات الدولية اقتصادها بسبب برنامجها النووي.

إعلان

عقد وزراء خارجية دول مجموعة 5+1 اجتماعا باكرا صباح الثلاثاء في مدينة لوزان السويسرية في إطار مباحثاتهم مع إيران حول برنامجها النووي الذي يؤثر سلبا على العلاقات الدولية منذ 12 عاما.

وقبل لقائهم بوزير الخارجية الإيراني، عقد وزراء الخارجية الأمريكي والفرنسي والبريطاني والألماني والصيني اجتماعهم في غياب وزير الخارجية الروسي الذي أعلن في وقت لاحق نيته في العودة إلى طاولة المفاوضات لمحاولة إزالة العقبات الأخيرة التي لا تزال قائمة مع الطرف الإيراني من أجل التوصل إلى اتفاق أولي حول ملف طهران النووي بحلول منتصف الليل.

وقال لافروف خلال مؤتمر صحافي في موسكو "أنوي فعلا العودة (إلى سويسرا) والمشاركة في الاجتماع الوزاري الختامي للدول الست" مشيرا إلى أن "فرص هذه الجولة من المفاوضات "ليست سيئة بل أرى أنها جيدة". وإن كان استحقاق 31 آذار/مارس لا يمثل الفرصة الأخيرة، إلا أنه محطة أساسية من أجل مواصلة المحادثات سعيا للتوصل إلى اتفاق تاريخي كامل يحسم كل التفاصيل الفنية بحلول 30 حزيران/يونيو.

والاتفاق الإطار الذي يجري بحثه يهدف إلى التثبت من عدم سعي إيران لحيازة القنبلة الذرية، لقاء رفع العقوبات الدولية التي تخنق اقتصادها.

 

فرانس24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.