تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قرصنة "غير مسبوقة في تاريخ التلفزيون" تعرضت لها شبكة "تي في 5 موند"

أ ف ب

قرصنة إلكترونية "لا سابق لها إطلاقا في تاريخ التلفزيون"، هكذا وصف المدير العام للشبكة الدولية الناطقة بالفرنسية "تي في5 موند"، إيف بيغو، الهجوم الإلكتروني الذي تعرضت له الشبكة الفرنسية مساء الأربعاء على يد قراصنة من تنظيم "الدولة الإسلامية".

إعلان

اعتبر المدير العام للشبكة الدولية الناطقة بالفرنسية "تي في 5 موند"، إيف بيغو، أن الهجوم الإلكتروني على الشبكة "لا سابق له إطلاقا في تاريخ التلفزيون"، مؤكدا بأنه "حدث غير مسبوق إطلاقا بالنسبة لنا وغير مسبوق في تاريخ التلفزيون" و"الهجوم جرى عبر شبكات الإنترنت".

وتعرضت شبكة "تي في 5 موند" الفرنسية لهجوم معلوماتي مساء الأربعاء من قبل أفراد يقولون أنهم ينتمون إلى تنظيم الدولة الإسلامية" المتطرف ما أدى لتوقف جميع قنواتها التلفزيونية عن البث وفقدانها السيطرة على مواقعها الإلكترونية".

ووقع هذا الهجوم عند الساعة 22,00 (20,00 تغ). وقد أعلنت صباح الخميس أنها لا تستطيع إرسال سوى برامج مسجلة، لكنها ما زالت غير قادرة على إنتاج أو بث نشراتها الإخبارية.

وتعمل الشبكة على استعادة التحكم في 11 قناة تابعة لها ومواقعها على الإنترنت

وقال إيف بيغو "لدينا جدران نار (برامج حماية من التسلل) قوية وجرى التأكد منها قبل وقت قريب جدا وقيل إننا في أمان. لذلك من الواضح أنه هجوم يتسم بدرجة عالية من المعرفة والقوة."

ولا تزال الشبكة التلفزيونية الفضائية تسعى لمعرفة كيفية اختراق المتسللين لبرامج التأمين الإلكترونية، وتتعاون مع الشرطة
وسلطات الأمن الوطني في ذلك الصدد.

وقال بيغو "لا نعلم.. لكن كانت رسائل من تنظيم الدولة الإسلامية تظهر باللغات الإنجليزية والعربية والفرنسية على مواقعنا
الإلكترونية."

وأضاف في المقابلة أن الشبكة استطاعت في وقت مبكر صباح اليوم إعادة البث.

وتشارك فرنسا في التحالف الدولي الذي يحارب تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق.

وتبث شبكة (تي في 5 موند) برامجها في أكثر من 200 دولة في أنحاء العالم.

 

فرانس 24 / وكالات

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن