دوري أبطال أوروبا

كرة القدم: غوارديولا يعود إلى "بلاده" كاتالونيا لمواجهة "فريقه" برشلونة مع بايرن

مدرب بايرن ميونيخ، بيب غوارديولا.
مدرب بايرن ميونيخ، بيب غوارديولا. أ ف ب

أبرز ما يميز المباراة بين برشلونة وبايرن ميونيخ في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، مساء اليوم الأربعاء (20.45)، عودة مدرب النادي الألماني بيب غوارديولا إلى ملعب "كامب نو" حيث صنع أجمل صفحات النادي الكاتالوني.

إعلان

يحتضن ملعب "كامب نو" مساء اليوم الأربعاء عند الساعة 20.45 (18.45 توقيت غرينتش) مباراة في القمة بين برشلونة وبايرن ميونيخ في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

المواجهة ساخنة لأن المنافسين من أبرز المرشحين، إلى جانب ريال مدريد، للفوز بالكأس. وما يزيد بايرن ميونيخ تحفيزا وعزيمة أن النهائي سيجري في ملعب "أولبميا شتاديون" (الملعب الأولمبي) بعاصمة ألمانيا برلين في 6 حزيران/يونيو.
وقد ظهر الفريقان بوجه قوي هذا الموسم، سواء في دوري الأبطال أو الدوري المحلي. فقد اكتسح بايرن نظيره البرتغالي بورتو في ربع النهائي 6-1 في مباراة الإياب بعد خسارته 1-3 في الذهاب، ثم حسم الدوري الألماني للمرة الـ 25، الثالثة على التوالي والثانية بقيادة المدرب بيب غوارديولا. وسجل زملاء توماس مولر 30 هدفا أوروبيا، ليحتلوا المركز الأول في اللعب الهجومي. 

ولكن بايرن سيسجل مساء الأربعاء غيابات نجميه آريين روبن وفرانك ريبيري، إضافة إلى الظهير دافيد الابا والمدافع هولغر بادشتوبر بسبب الإصابة. وتوج بايرن بالبطولة خمس مرات بين 1974 و1976 و2001 و2013، فيما حل وصيفا في 1982 و1987 و1999 و2010 و2012.

من جهته، اكتسب برشلونة سمعة رهيبة منذ بداية العام 2015 بحيث أنه فاز بـ 26 مباراة من أصل 28، وسجل الثلاثي الساحر ميسي-سواريز-نيمار والملقب "ام اس ان" 108 أهداف في مختلف المنافسات. وفاز زملاء القائد أندريس أنييستا بالدور ربع النهائي على باريس سان جرمان 3-1 في باريس و2-صفر في "كامب نو". وأحرز برشلونة اللقب 4 مرات أعوام 1992 و2006 و2009 و2011، فيما جاء وصيفا في 1961 و1986 و1994. 

ولكن الحدث البارز في هذه المباراة سيكون من دون شك عودة الابن المدلل لإقليم كاتالونيا، بيب غوارديولا، لـ "بلاده" وهو يشرف على تدريبات بايرن منذ 2013، وسيواجه "فريقه" برشلونة للمرة الأولى في حياته. 

وبيب غوارديولا كان من أبرز لاعبي وقائد فريق أحلام برشلونة في تسعينات القرن الماضي تحت إشراف يوان كرويف، قبل أ يصبح مدربا لفريق الرديف ثم مدربا لـ "لبارسا" ليسجل أجمل صفحات تاريخ النادي بإحرازه 14 لقبا بين 2008 و2012، وبينها دوري أبطال أوروبا في 2009 و2011. وكان برشلونة في ظل حكم غوارديولا صنع أفضل فريق في العالم وبين أبرزها في تاريخ كرة القدم. فعلى أي حال ستجد برشلونة يا غوارديولا؟ وبأي استقبال تحظى في "كامب نو"؟ 

يذكر أن مباراة الإياب ستجري يوم الثلاثاء المقبل في "أليانز أرينا" بميونيخ.

علاوة مزياني

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم