كرة القدم

كأس الاتحاد الأوروبي: إشبيلية يضع قدما في النهائي ونابولي يتعثر أمام جمهوره

أ ف ب

وضع نادي إشبيلية حامل اللقب قدما في نهائي كأس الاتحاد الأوروبي (يوروبا ليغ) بفوزه الخميس على ضيفه فيورنتينا 3-صفر في ذهاب الدور نصف النهائي. من جهته، تعثر نابولي أمام جمهوره ووقع في فخ التعادل أمام دنيبرو الأوكراني 1-1. وتقام مباراة الدور النهائي في 27 مايو/أيار بالعاصمة البولندية وارسو.

إعلان

وضع نادي إشبيلية حامل اللقب قدما في مباراة النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) لكرة القدم إثر فوزه مساء الخميس على ضيفه فيورنتينا 3-صفر على ملعب "سانشيز بيزخوان" في ذهاب نصف النهائي.

وسجل أهداف الفريق الأسباني التشيلي اليكس فيدال (17 و52) والفرنسي كيفن غاميرو (75). ويسعى إشبيلية للتتويج الرابع في هذه المسابقة، بعد 2006 و2007 و2014، ما سيسمح له بالانفراد بالرقم القياسي الذي يتقاسمه حاليا مع إنتر ميلان (1991 و1994 و1998) ويوفنتوس (1977 و1990 و1993) وليفربول (1973 و1976 و2001).

كما يسعى الفريق الأندلسي إلى أن يصبح أول فريق يحتفظ باللقب منذ تغيير مسمى المسابقة عام 2010، بعد أن كان ثاني فريق يحتفظ بلقبها بمسماها القديم "كأس الاتحاد الأوروبي" عندما توج بها عامي 2006 و2007 بعد مواطنه ريال مدريد عامي 1985 و1986.

من جهته، أهدر نابولي فرصة تأمين بلوغ المباراة النهائية بسقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه دنيبرو الأوكراني 1-1 على ملعب "سان باولو".

وسجل الأسباني دافيد لوبيز سيلفا (50) هدف نابولي، وييفهين سيليزنيوف (81) هدف دنيبرو. وقد يكون هدف دميبرو سببا في تبخر حلم نابولي في بلوغ النهائي للمرة الأولى منذ حقبة دييغو مارادونا والتتويج بكأس الاتحاد الأوروبي عام 1989.

ويكفي الفريق الأوكراني التعادل السلبي إيابا الخميس المقبل في كييف لبلوغ المباراة النهائية، المقررة في 27 أيار/مايو الحالي في العاصمة البولندية وارسو.

ولم يذق نابولي طعم الهزيمة بين جماهيره في مبارياته القارية الـ12 الأخيرة منذ سقوطه في شباط/فبراير 2013 أمام فيكتوريا بلزن التشيكي صفر-3 في أكبر هزيمة له على أرضه في مشاركاته القارية.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم