فن تشكيلي

" نساء الجزائر" للرسام بيكاسو تحطم الرقم القياسي لمزادات الأعمال الفنية

-لوحة بيكاسو "نساء الجزائر (النسخة صفر)" في مزاد لدار كريستيز في نيويورك في 11 أيار/مايو 2015
-لوحة بيكاسو "نساء الجزائر (النسخة صفر)" في مزاد لدار كريستيز في نيويورك في 11 أيار/مايو 2015 أ ف ب

تم بيع أمس الاثنين 11 مايو/أيار في المزاد العلني بنيويورك لوحة للرسام الإسباني بابلو بيكاسو تحمل إسم "نساء الجزائر" ب179.30 مليون يورو. وهي أغلى لوحة يتم بيعها في تاريخ المزادات للأعمال الفنية. ولم يتم الكشف عن هوية الشخص التي اشترى هذه اللوحة.

إعلان

حطمت لوحة " نساء الجزائر" التي رسمها الفنان الإسباني الشهير بابلو بيكاسو في عام 1955 الرقم القياسي في المزاد العلني بنيويورك بالولايات المتحدة أمس الاثنين 11 مايو/أيار حيث تم بيعها ب179.3 مليون دولار لتكون بذلك أغلى لوحة فنية تباع في التاريخ.

وكانت دار مزادات "كرستيز" البريطانية هي التي نظمت عملية البيع هذه إذ قدرت قيمة اللوحة في البداية ب140 مليون دولار.
لكن المنافسة اشتدت بسرعة بين الزبائن الذين كانوا يتواجدون داخل القاعة وآخرون شاركوا في المزاد عبر الهاتف لتباع اللوحة في نهاية المطاف بحوالي 180 مليون دولار.

وقد دامت المزايدات 11 دقيقة ونصف الدقيقة وانتهت وسط التصفيق الحار.

ولم تكشف دار كرستيز عن اسم أو أسماء الزبائن الذين اقتنوا اللوحة، عدا أنهم من القارة الآسيوية.
وتمثل اللوحة الفنية الشهيرة سيدات جزائريات عاريات أو شبه عاريات. وهي واحدة من سلسلة مؤلفة من 15 عملا رسمها الفنان الاسباني بين عامي 1945 و1955
وكان أغلى عمل فني من هذا النوع هو لوحة ثلاثية لفرانسيس بيكون التي بيعت بـ 142.4 مليون دولار في كريستيز في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 2013.
 

طاهر هاني

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم