تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل مدون ملحد في هجوم بالسواطير في بنغلادش

ناشطون يتظاهرون تنديدا بمقتل المدون أفيجيت روي في دكا في 27 فبراير 2015
ناشطون يتظاهرون تنديدا بمقتل المدون أفيجيت روي في دكا في 27 فبراير 2015 أ ف ب

قام أشخاص مقنعون بمهاجمة مدون ملحد في بنغلادش، يدعى أنانتا بيجوي داس، بالسواطير وأردوه قتيلا، ليكون بذلك الضحية الثالثة في هذا العام وفق ما أعلنت الشرطة.

إعلان

أعلنت الشرطة في بنغلادش الثلاثاء مقتل مدون في شمال شرق البلاد في هجوم بالسواطير نفذه أفراد مقنعون هو الثالث من نوعه هذا العام.

وأعلن فيصل محمود نائب مفوض شرطة سيلهيت أن "مهاجمين مقنعين هاجموا أنانتا بيجوي داس بالسواطير وقتلوه في مدينة سيلهيت قرابة الساعة 08,30 هذا الصباح ولقد علمنا أنه كاتب".

من جهته، أشار عمران ساركر رئيس جمعية للمدونين في بنغلادش إلى أن داس كان "ملحدا ويكتب مدونات لموقع موكتو مونا" الذي كان يشرف عليه أفيجيت روي المواطن الأمريكي المتحدر من بنغلادش والذي قتل هو أيضا بالسواطير في دكا في شباط/فبراير الماضي.

وروى ديباسيش ديبو أحد أصدقاء داس متحدثا من سيلهيت "في الأشهر الأخيرة تلقى تهديدات من متشددين بسبب كتاباته. كان مدرجا على لائحتهم للشخصيات المستهدفة"، في إشارة إلى لائحة وضعها الإسلاميون المتشددون بأسماء مدونين ملحدين.

وأكد فريد أحمد، المشرف الحالي على موقع موكتو مونا والذي يتخذ مقرا في كندا، أن داس كان يدون في الموقع.

ويأتي هذا الاغتيال بعد أسبوع على تبني القاعدة في شبه القارة الهندية اغتيال روي في 26 شباط/فبراير حيث أصيبت زوجته كذلك بجروح خطيرة. وأوقف إسلامي في التحقيق في اغتياله.

وفي 30 آذار/مارس أعلنت الشرطة مقتل المدون عاشق الرحمن طعنا بسواطير في دكا، وأوقف طالبان اثنان في مدرسة دينية إسلامية في التحقيق في الهجوم.
 

فرانس 24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن