بوروندي

الرئاسة البوروندية تعلن فشل "انقلاب" الجنرال غودفروا على الرئيس نكورونزيزا

الرئيس البوروندي المنتهية ولايته بيار نكورونزيزا في باريس في 4 حزيران/يونيو 2014
الرئيس البوروندي المنتهية ولايته بيار نكورونزيزا في باريس في 4 حزيران/يونيو 2014 أ ف ب

أعلنت الرئاسة البوروندية على حسابها في تويتر الأربعاء، أن محاولة الانقلاب في البلاد "قد فشلت". بعد أن أعلن الجنرال غودفروا نيومبار وهو رئيس الاستخبارات البوروندية السابق الأربعاء عزل الرئيس بيار نكورونزيزا المتواجد في دار السلام للمشاركة في قمة مخصصة للأزمة الناجمة عن رغبته في الترشح لولاية ثالثة.

إعلان

أعلنت الرئاسة البوروندية اليوم الأربعاء على حسابها على تويتر أن محاولة الانقلاب في البلاد "قد فشلت" بعدما أعلن جنرال في الجيش عن عزل الرئيس بيار نكورونزيزا أثناء وجوده خارج البلاد.

وقالت الرئاسة على حسابها الرسمي "تمت السيطرة على الوضع، وليس هناك انقلاب في بوروندي". وأضافت "محاولة الانقلاب في بوروندي قد فشلت".

وكان الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات البوروندية الجنرال غودفروا نيومبار أعلن الأربعاء، عزل الرئيس بيار نكورونزيزا الذي توجه إلى دار السلام للمشاركة في قمة مخصصة للأزمة الناجمة عن رغبته في الترشح لولاية ثالثة.

وفي تصريح لإذاعة "اينساغانيرو" الخاصة، قال الجنرال نيومبار الذي عزله الرئيس نكورونزيزا في شباط/فبراير لأنه نصحه بألا يترشح لولاية ثالثة يعتبرها خصومه السياسيون غير دستورية، "لقد تم عزل الرئيس بيار نكورونزيزا من منصبه وتم حل الحكومة".

وأضاف الجنرال نيومبار أنه يريد "استئناف العملية الانتخابية" التي تسببت في الأزمة الحالية.

وقال "لقد تشكلت لجنة مؤقتة لإعادة الوفاق الوطني، ومن مهماتها إعادة الوحدة الوطنية (...) واستئناف العملية الانتخابية في أجواء هادئة ومنصفة".

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم