فرنسا

السجن ثماني سنوات لفرنسي انضم إلى "القاعدة في المغرب الإسلامي" في مالي

الفرنسي جيل لوغوين
الفرنسي جيل لوغوين أ ف ب / أرشيف

حكمت محكمة في باريس الجمعة على فرنسي انضم إلى تنظيم "القاعدة في المغرب الإسلامي" بمالي، بالسجن ثماني سنوات. وحوكم الفرنسي (جيل لوغوين (60 عاما) بسبب مشاركته في هجوم الإسلاميين على مدينة ديابالي في مطلع 2013، وكان في شاحنة محملة بالمتفجرات لكن قال إنه لم يشارك مباشرة في الهجوم.

إعلان

حكمت محكمة في باريس الجمعة على الفرنسي جيل لوغوين (60 عاما) الذي انضم إلى تنظيم "القاعدة في المغرب الإسلامي" بمالي، بالسجن ثماني سنوات. وقال محامي لوغوين إنه سيستأنف الحكم.

 وحوكم الفرنسي خصوصا بسبب مشاركته في هجوم الإسلاميين على مدينة ديابالي في مالي في كانون الثاني/يناير 2013. وكان في شاحنة "بيك اب" محملة بالمتفجرات لكنه قال إنه لم يشارك مباشرة في الهجوم.

وتم توقيف هذا الفرنسي، القبطان السابق في البحرية التجارية، ليل 28 إلى 29 نيسان/أبريل 2013 من قبل القوات الخاصة الفرنسية في مالي. وهو يتحدر من أسرة كاثوليكية في بريتاني (غرب) وكان بوذيا قبل أن يعتنق الإسلام.

وسافر لوغوين كثيرا قبل الاستقرار في المغرب ثم في موريتانيا ثم في مالي مع زوجته الثانية المغربية. وكان حذر في شريط فيديو بث في تشرين الأول/اكتوبر 2012 من قبل موقع "صحراء ميديا" الإخباري الرئيسين الفرنسي والأمريكي والأمم المتحدة من مغبة التدخل العسكري في مالي ضد مجموعات إسلامية متطرفة سيطرت حينها على شمال البلاد.

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم