تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جندي تونسي يفتح النار على زملائه في ثكنة عسكرية في مدينة "باردو"

أ ف ب / أرشيف

أفاد المتحدث باسم وزارة الدفاع التونسية الاثنين أن جنديا تونسيا فتح النار على رفاقه في ثكنة بوشوشة العسكرية بباردو وأصاب عددا منهم بجروح، نافيا أن يكون الهجوم إرهابيا.

إعلان

فتح جندي تونسي النار على رفاقه صباح الاثنين في ثكنة بوشوشة القريبة من البرلمان في العاصمة التونسية فأصاب عددا منهم بجروح وفق المتحدث باسم وزارة الدفاع بلحسن وسلاتي.

وقال وسلاتي إن الجندي "أطلق النار على رفاقه وأصاب عددا منهم بجروح" دون أن يشير إلى احتمال وجود قتلى.

ونفى المتحدث باسم وزارة الدفاع أن يكون الهجوم إرهابيا.

في حين قال مصدر أمني رفيع لرويترز إن الهجوم أسفر عن مقتل عقيد وإصابة ثمانية جنود آخرين إضافة لمقتل الجندي الذي فتح النار على زملائه.

ويأتي الهجوم بعد شهرين من هجوم دموي استهدف متحف باردو بالعاصمة تونس، نفذه مسلحان وقتلا خلاله 21 سائحا أجنبيا وشرطيا. وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" الهجوم.

وأثار سماع إطلاق النار في ثكنة بوشوشة حالة من الهلع في المنطقة القريبة من مقر البرلمان ومتحف باردو. وعلى الفور عززت قوات الأمن حضورها قرب الثكنة وفي المنطقة.
 

فرانس 24/ أ ف ب / رويترز
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن