كرة القدم

الفلسطينيون يجددون مطلبهم للفيفا لإقصاء إسرائيل من المنافسات الدولية

رئيس الاتحاد الفلسطيني جبريل الرجوب
رئيس الاتحاد الفلسطيني جبريل الرجوب أ ف ب/أرشيف

جدد الفلسطينيون الإثنين مطلبهم بإيقاف الإسرائيليين للعب في المنافسات الدولية التي يشرف عليها الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، بسبب سياسات "الفصل العنصري" التي يمارسونها.

إعلان

جدد جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم في مؤتمر صحفي عقده الإثنين برام الله في الضفة الغربية دعوته للاتحاد الدولي (الفيفا) من أجل إيقاف الإسرائيليين عن المشاركة في المافسات الدولية، بسبب سياسات "الفصل العنصري" التي يمارسونها وجدول أعمالهم السياسي "المتطرف".

وقال الرجوب "الأسبوع الماضي، الرئيس بلاتر كان هنا وحاول إيجاد حل. ومع ذلك ورغم النوايا الحسنة للسيد بلاتر، الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم اختار أن يكون أداة للفصل العنصري بدلا من أن يكون أداة للسلام وللأسف يجب أن أقول إن الاتحاد الإسرائيلي يتبع جدول الأعمال السياسي لحكومته المتطرفة."

وزار سيب بلاتر رئيس الفيفا القدس والضفة الغربية في محاولة لحل المسألة لكن رجوب قال إن الاتحاد الإسرائيلي للعبة من الواضح أنه لا يريد أي حل وأن التصويت على وقفه يجب أن يكون متوقعا خلال مؤتمر الفيفا الذي سيبدأ الخميس المقبل في زوريخ.

ويتهم الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم إسرائيل منذ فترة طويلة بعرقلة أنشطته وفرض قيود على حركة اللاعبين بين قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة. ويقول الاتحاد الإسرائيلي إنه ليس طرفا في تحديد سياسة السفر الخاصة بإسرائيل وإن الحكومة تفرض القيود لاعتبارات أمنية.

وقال الرجوب "هذا الأمر يجب أن يحله مؤتمر الفيفا وهو الجهة الصحيحة لمثل هذه المشكلات. إذا لم يحدث تغيير كبير يجب أن تتوقعوا تصويتا على وقف الاتحاد الإسرائيلي بحلول يوم الخميس."

وقال بلاتر إن حل المسألة أمر له أهمية خاصة ويتعين التوصل إلى حل. 

فرانس 24 / رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم