الفيفا

نائب رئيس الفيفا السابق جاك وارنر يسلم نفسه إلى سلطات ترينيداد وتوباغو

أ ف ب

ذكرت صحيفة لوس أنجلس تايمز نقلا عن متحدث من الشرطة في ترينيداد وتوباغو أن نائب رئيس الفيفا السابق جاك وارنر قد قام بتسليم نفسه الى سلطات بلاده بعد اتهامه في قضايا فساد. ودفع وارنر ببراءته رغم إدراجه ضمن قائمة تضم تسعة مسؤولين بالفيفا وخمسة مسؤولين بشركات تسويق يشتبه في تورطهم في قضايا فساد.

إعلان

ذكرت صحيفة لوس أنجليس تايمز الأمريكية أن جاك وارنر النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والمتهم في قضايا فساد قد سلم نفسه للسلطات.
ونقلت الصحيفة الأمريكية الخبر عن متحدثة باسم الشرطة في ترينيداد وتوباغو البلد الذي ينتمي إليه وارنر.
وقال وارنر وهو ضمن قائمة تضم تسعة مسؤولين بالفيفا وخمسة مسؤولين بشركات يواجهون اتهامات في نيويورك إنه لم يخضع من قبل قط للتحقيق من قبل مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي.
ونقلت الصحيفة عن وارنر "أكرر أني بريء من أي اتهامات. لقد انسحبت من السياسة في عالم كرة القدم."
واعتقل سبعة من مسؤولي كرة القدم البارزين على خلفية اتهامات بالفساد وجهتها لهم اليوم السلطات الأمريكية والسويسرية
رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم