السعودية

تنظيم "الدولة الإسلامية" يتبنى الهجوم الانتحاري ضد مسجد شيعي في الدمام السعودية

هجوم انتحاري استهدف مسجد شيعي في الدمام شرقي السعودية
هجوم انتحاري استهدف مسجد شيعي في الدمام شرقي السعودية فرانس24 / مراقبون

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عن الهجوم الانتحاري الذي استهدف الجمعة مسجد العنود الشيعي في الدمام شرقي السعودية، بحسب ما جاء في بيان نشره التنظيم المتطرف على تويتر. وأوقع الهجوم ثلاثة قتلى على الأقل إضافة إلى منفذه، فيما أعلنت الداخلية السعودية أن يقظة رجال الأمن أدت إلى تفادي "هجوم أكبر".

إعلان

تبنى تنظيم الدولة الإسلامية في بيان نشر على تويتر، هجوما انتحاريا استهدف اليوم الجمعة مسجد العنود الشيعي في مدينة الدمام السعودية، وهو الثاني الذي يستهدف مصلين شيعة في المملكة خلال أسبوع. وأضاف البيان أن انفجار السيارة نفذه "جندي الخلافة (أبو جندل الجزراوي)".

وقد تسبب الانفجار في سقوط ثلاثة قتلى إضافة إلى الانتحاري.

وأشار بيان التنظيم أن الانتحاري تمكن "من الوصول للهدف رغم تشديد الحماية" أمام جامع العنود في مدينة الدمام السعودية". بينما قالت وزارة الداخلية في المملكة، إن الجهات الأمنية تمكنت "من إحباط محاولة تنفيذ جريمة إرهابية لاستهداف المصلين بجامع العنود وذلك أثناء أدائهم لصلاة الجمعة".

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" تبنى تفجيرا مماثلا الأسبوع الماضي في بلدة القديح بمحافظة القطيف شرق المملكة وأدى إلى مقتل 21 شخصا إصابة 81 بجروح.

للمزيد: مفتي السعودية يحذر من "الفتنة" بعد الهجوم على مسجد شيعي شرقي المملكة

وتشارك المملكة في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد التنظيم المتطرف الذي يسيطر على أراض واسعة من العراق وسوريا. كما تقود السعودية تحالفا عسكريا ضد الحوثيين الشيعة الذين تتهمهم بمد النفوذ الإيراني إلى الجزيرة العربية. 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم