تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بلجيكا تحقق في مزاعم تجسس الاستخبارات الألمانية على دول أوروبية

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل
المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أ ف ب / أرشيف

أعلنت الحكومة البلجيكية أنها فتحت تحقيقا حول قيام أجهزة الاستخبارات الألمانية لسنوات بالتجسس على دول أوروبية. وأعلن وزير العدل أن التحقيق فتح لمعرفة "لأي حد كانت بلجيكا تتعرض للتجسس"، فيما أشار وزير الاتصالات أنه سيكون على ألمانيا تقديم توضيحات إذا تأكدت هذه المعلومات.

إعلان

فتحت السلطات البلجيكية تحقيقا بعد ورود معلومات حول قيام أجهزة الاستخبارات الألمانية طيلة سنوات بتسجيل بيانات عن عدة دول أوروبية، بحسب أعضاء في الحكومة.

وصرح وزير الاتصالات الكسندر دي كرو "إذا تبين أن المعلومات حول قيام رئيس الاستخبارات الألمانية بالتجسس على نطاق واسع صحيحة، فإن ألمانيا سيكون عليها تقديم توضيحات"، حسبما نقلت عنه وكالة الأنباء البلجيكية.

وأعلن وزير العدل، كون جينز، فتح تحقيق في القضية لتحديد "إلى أي حد كانت بلجيكا تتعرض لتجسس"، مشيرا إلى "اتخاذ الإجراءات المناسبة على أساس نتائج التحقيق".

وبحسب معلومات أوردتها الصحف فإن أجهزة الاستخبارات الألمانية قامت بالتجسس ومراقبة مسؤولين سياسيين أوروبيين كبار لحساب وكالة الأمن القومي الأمريكية.

وتلقي هذه القضية بظلالها منذ أسابيع على حكومة المستشارة الألمانية إنغيلا ميركل التي أكدت استعدادها للمثول أمام لجنة التحقيق البرلمانية المكلفة التحقيق في ممارسات التجسس.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.