الولايات المتحدة

واشنطن تطالب بكين بالتوقف "فورا" عن إنشاء جزر في بحر الصين

صورة التقطت من إحدى جزر سبراتليز في بحر الصين الجنوبي في 11 أيار/مايو 2015 لأعمال ردم صينية
صورة التقطت من إحدى جزر سبراتليز في بحر الصين الجنوبي في 11 أيار/مايو 2015 لأعمال ردم صينية أ ف ب

دعت واشنطن الدول المتنازعة على السيادة على بحر الصين الجنوبي، وخاصة بكين، إلى الوقف "الفوري" لعمليات الردم التي تباشرها لأجل إنشاء جزر. وأكد وزير الدفاع الأمريكي أن ما تقوم به الصين في المنطقة "لا يتفق مع القواعد والمعايير الدولية".

إعلان

دعت الولايات المتحدة السبت الدول التي تتنازع السيادة في بحر الصين الجنوبي إلى "وقف فوري ومستديم" لعمليات الردم التي تقوم بها لإنشاء جزر شبه اصطناعية في المنطقة، مؤكدة أن ما تقوم به بكين خصوصا في هذا المجال "لا يتفق" والقواعد الدولية.

وقال وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر خلال مؤتمر أمني في سنغافورة "قبل كل شيء نريد تسوية سلمية لكل النزاعات، وفي سبيل ذلك يجب أن يكون هناك وقف فوري ومستديم لأعمال الردم من جانب كل المطالبين" بالسيادة على أرخبيل سبراتليز.

وأضاف "نحن نعارض أيضا أي عسكرة إضافية للمناطق المتنازع عليها"، مشددا على أن القوات الأمريكية ستواصل الدخول إلى ما أسماه المياه والأجواء الدولية في هذه المنطقة المتوترة.

وأكد الوزير الأمريكي أن ما تقوم به بكين في بحر الصين الجنوبي "لا يتفق مع القواعد والمعايير الدولية".

لكن آشتون اعترف أيضا بأن هذه الأعمال لا تقتصر على الصين وحدها بل أن دولا أخرى تقوم بنفس الشيء، ولكن على مستوى أدنى ونطاق أضيق، كفيتنام (48 جزيرة اصطناعية) والفلبين (8) وماليزيا (5) وتايوان (1).

وأضاف "لكن هناك دولة واحدة مضت أسرع بكثير وأبعد بكثير من أي دولة أخرى، وهي الصين، موضحا أنها تطالب "أكثر مما يطالب به الباقون مجتمعون وأكثر مما شهدته المنطقة في تاريخها برمته، والصين فعلت ذلك في غضون الأشهر ال18 الأخيرة فقط".

وأكد الوزير الأمريكي أنه "ليس واضحا إلى أي مدى ستذهب الصين. لهذا السبب أصبح هذا الجزء من المياه مصدرا للتوتر في المنطقة ويتصدر الأخبار حول العالم".

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم