تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السويد تعتبر جلد المدون السعودي رائف بدوي "أسلوبا من القرون الوسطى"

- وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم
- وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم أ ف ب (أرشيف)

وصفت وزيرة خارجية السويد الثلاثاء تأكيد الحكم بجلد المدون السعودي رائف بدوي في بلاده بأنه استخدام لـ"أساليب القرون الوسطى". وقالت مارغوت فالستروم في تصريحات إذاعية إنها لم تغير رأيها فيما يتعلق بقضية -المدون- التي اتخذت أبعادا دولية.

إعلان

اتهمت وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم مجددا اليوم الثلاثاء السعودية باستخدام "أساليب القرون الوسطى" بتأكيد حكم جلد المدون رائف بدوي. وقالت فالستروم للإذاعة العامة اس ار "رأيي هو أنها عقوبة تعود إلى القرون الوسطى. إنها من أساليب القرون الوسطى لم يعد لها مكان في مجتمع يسمح بحرية وسائل الإعلام كما يسمح للناس بالتعبير عن وجهة نظرهم".

وأدلت الوزيرة بتصريحات للإذاعة السويدية في بروكسل حول تأييد المحكمة السعودية العليا السجن عشر سنوات والجلد ألف مرة لبدوي مكررة بذلك تصريحات أثارت أزمة دبلوماسية بين ستوكهولم والرياض في آذار/مارس.

وشددت على القول "ما أعتقده واضح تماما ونشرته وسائل الإعلام، وبالتالي لم أغير رأيي في هذه المسألة".

واعتقل بدوي (31 عاما) في 17 حزيران/يونيو 2012 وحكم عليه في أيار/مايو 2014 بالسجن عشر سنوات وغرامة مليون ريال (267 ألف دولار) وألف جلدة موزعة على 20 أسبوعا. وأثارت هذه القضية استياء في العالم ووصفت الأمم المتحدة الحكم بأنه "وحشي وغير إنساني".

وبدوي مؤسس "الشبكة الليبرالية السعودية الحرة" مع الناشطة سعاد الشمري، وحائز جائزة جمعية "مراسلون بلا حدود" للعام 2014 عن حرية التعبير. وقد أغلقت السلطات الموقع.

وقد دعت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي الاثنين السعودية إلى وقف جلد بدوي بعد أن أيدت المحكمة السعودية العليا الحكم الصادر بحقه بتهمة "الإساءة للإسلام".

بدورها، طالبت الخارجية الفرنسية السلطات السعودية بـ"العفو" عن المدون.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن