تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مصر: غياب "أعمدة" الدراما عن برامج رمضان وهيفاء وهبي أبرز ضيوفها

صفحة الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي على تويتر، خاصة بمشاركتها في الدراما المصرية لشهر رمضان 2015
صفحة الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي على تويتر، خاصة بمشاركتها في الدراما المصرية لشهر رمضان 2015 @Haifaholics

يهيمن الحضور الشبابي على الدراما المصرية في نحو أربعين مسلسلا تعرض في موسم شهر رمضان لهذا العام، ويغيب عن معظمهما النجوم الكبار، في ظاهرة تعزى بشكل عام إلى "ضرورات التسويق" في ظل منافسة حادة.

إعلان

يقدر نقاد الدراما والسينما المصرية عدد المسلسلات التي أنتجت هذا العام بين 40 و50 مسلسلا سيعرض منها ما بين 37 إلى 40 خلال شهر رمضان، ويعرض الباقي بعد ذلك.

ويطغى الحضور الشبابي على هذه الأعمال، ولا سيما مع الممثلين أحمد السقا وكريم عبد العزيز وخالد الصاوي وأمير كرارة وعمرو يوسف ويوسف الشريف وآسر ياسين ومصطفى شعبان، ويطبق الأمر أيضا على الممثلات الشابات مثل نيللي كريم ودينا سمير غانم ومنة شلبي وغادة عادل وغادة عبد الرازق ومي عز الدين وغيرهن.

ضرورات التسويق!

وقال أحد كبار المنتجين المصريين إن "ابتعاد النجوم الكبار عن الشاشة" هذا العام يعود إلى ضرورات "تسويق الأعمال". فظهور النجوم أو ابتعادهم عن الشاشة "أصبح قرارا تملكه شركات الإعلانات التي تنتظر الموسم الرمضاني لتحقيق أعلى إيرادات مقارنة ببقية أشهر السنة"، بحسب الناقد طارق الشناوي.

وقال الشناوي "شركات الإعلان تختار النجوم الأكثر جذبا للجمهور لتسويق إعلاناتها" وهي تفضل النجوم الشباب الذين حققوا نجاحات في مواسم الأعوام الماضية. وأضاف المنتج الذي طلب عدم الكشف عن اسمه "الكثيرون يصرون على أن يبقوا شبابا رغم تقدم أعمارهم وهذا بالضرورة يؤثر على تسويق أعمال من بطولتهم".

وأوضح أن هذه الظاهرة تفسر أيضا "بقرار بعض النجوم الكبار أنفسهم" الانسحاب في موسم والعودة في آخر، أو عدم الإكثار من تقديم الأعمال.

غياب "أعمدة الشاشة المصرية"!

فالممثل القدير يحيى الفخراني يفضل تقديم مسلسل واحد كل عامين، أما نور الشريف فقد ابتعد عن الإنتاج هذا العام لضرورات صحية، بحسب الناقد الذي أشار إلى أن "كلاهما من الوجوه المطلوبة في مسلسلات رمضان".

لكن الشاشة ستفتقد لعدد كبير من أقرانهما، وكذلك من نجمات الشاشة من جيل الكبار مثل ليلى علوي وإلهام شاهين ويسرا، بعد أن غابت عنها في مواسم ماضية نبيلة عبيد ونادية الجندي وأخريات.

وبقى عادل إمام ضمن المنافسة مع الشباب الجدد في الموسم الرابع على التوالي، مقدما "أستاذ ورئيس قسم" الذي يؤدي فيه دور أستاذ ذي توجهات يسارية ينخرط في ثورة الخامس والعشرين من يناير.

ويشارك حسين فهمي وفاروق الفيشاوي أدوار البطولة مع نجوم شباب في موسم هذا العام بعد أن اعتادت الشاشة على منحهما أدوار البطولة المطلقة. ويحضر الفيشاوي في "بعد البداية" إلى جانب طارق لطفي ودرة وروجينا، في مسلسل يصور عالم الصحافة خلال حكم الرئيس حسني مبارك وبعده.

وإضافة إلى الممثلين الشباب من المصريين، تتواصل مشاركة الممثلين الشباب العرب في أعمال موسم هذا العام مثل الأردنيين إياد نصار ومنذر ريحانة وصبا مبارك، والسورية كنده علوش، واللبنانية هيفاء وهبي، والتونسيين درة زروق وفريال يوسف وظافر عابدين، وآخرين.

"حارة اليهود" بين أهم أعمال هذا الموسم

من الأعمال البارزة لهذا الموسم مسلسل "حارة اليهود" لمحمد العدل وتأليف مدحت العدل وبطولة إياد نصار وجميل راتب ومنة شلبي والذي يقدم صورة عن اليهود المصريين بين عامي 1952 و 1956.

ومنها أيضا مسلسل "ظرف أسود" لأحمد مدحت وتأليف أيمن مدحت وبطولة عمرو يوسف في ثاني بطولة مطلقة له في المسلسلات الرمضانية بعد مسلسل "عد تنازلي" الذي لاقي نجاحا كبيرا، ومسلسل "حواري بوخارست" لمحمد بكير وتأليف هشام هلال وبطولة أمير كرارة ومي سليم بعد أن استطاع أمير كرارة أن يجذب الجمهور في أكثر من مسلسل رمضاني في المواسم السابقة بما في ذلك العام الماضي بمسلسل "تحت الأرض".

ومن المسلسلات التي يتوقع أن تجذب مشاهدة واسعة "وش ثاني" بطولة كريم عبد العزيز وإخراج وائل عبد الله، ومسلسل "مريم" بطولة هيفاء وهبة، و"مولانا العاشق" بطولة مصطفى شعبان، و"ولي العهد" بطولة المغني حمادة هلال في أول ظهور له في الدراما الرمضانية، و"حالة عشق" بطولة مى عز الدين، ومسلسل "لهفة" بطولة دنيا سمير غانم ووالدها، و"الكبير أوي" لأحمد مكي، "وبين السرايات" بطولة باسم سمرة وصبري فواز وسيمون.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.