تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تونس: مقتل ثلاثة أعوان من الحرس الوطني وعنصر إرهابي في مواجهات بسيدي بوزيد

عناصر من الشرطة التونسية
عناصر من الشرطة التونسية أ ف ب / أرشيف

أعلنت الداخلية التونسية الاثنين مقتل ثلاثة عناصر من الحرس الوطني وعنصر إرهابي في مواجهات مسلحة في سيدي علي بن عون قرب سيدي بوزيد.

إعلان

أعلنت وزارة الداخلية التونسية الاثنين أن ثلاثة عناصر من الحرس الوطني وعنصر إرهابي مفترض قتلوا في تبادل إطلاق النار في سيدي علي بن عون، قرب سيدي بوزيد بوسط غرب البلاد.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية محمد علي العروي إن "الحرس الوطني نصب كمينا فجر اليوم لاثنين من الإرهابيين على متن دراجة نارية في سيدي علي بن عون (...) وفي البدء قتل اثنين من عناصره"، وتابع أن عنصرا ثالثا من الحرس الوطني قتل بالإضافة إلى أحد المشتبه بهما بعد تبادل لإطلاق النار.

وأكد مراسل فرانس 24 في تونس وليد عبد الله الخبر، مشيرا إلى اعتقال السلطات الأمنية للإرهابي الثاني الذي يرجح حسب مصدر أمني أن يكون أجنبيا. وقال وليد عبد الله أن ثلاثة مدنيين جرحوا خلال إطلاق النار، وافاد بأن العملية متواصلة للبحث عن عناصر إرهابية قد تكون موجودة في المنطقة. وذكر أنه تم نقل الجرحى إلى المستشفى الجهوي بسيدي بوزيد.

وأوضح العروي من جهته أن المشتبه بهما لاذا بالفرار وعندها قتلا عنصرا ثالثا من الحرس الوطني كان يتوجه إلى عمله.

وتابع العروي أن وحدة من نخبة الدرك قامت بملاحقتهما "وقتلت أحد الإرهابيين بينما أصيب الثاني بجروح وتم توقيفه. وهو في حال الخطر".

وتواجه الحكومة التونسية الجديدة تحديات أمنية كبيرة. وشكل الهجوم على متحف باردو في آذار/ مارس الذي خلف 22 قتيلا بينهم 21 سائحا أجنبيا وتبناه تنظيم "الدولة الإسلامية" ضربة قوية للبلد الذي يعول كثيرا على القطاع السياحي.
 

فرانس 24 / أ ف ب 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.