تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اليابان تسمح "بجو المتعة المفرطة" حتى وقت متأخر من الليل!

الاحتفالات برأس السنة في طوكيو
الاحتفالات برأس السنة في طوكيو أ ف ب / أرشيف

أصبح بإمكان اليابانيين أن يسهروا في الملاهي الليلية حتى ساعات الصباح الأولى بموجب قانون جديد. وكانت السلطات تمنع هذا النشاط عن المواطنين وفق قانون يعود لعام 1948 خشية ما تعتبره تسهيلا لقيام "جو من المتعة المفرطة، وتفاديا لانتشار الرذيلة في أوساط الشباب.

إعلان

بات بإمكان اليابانيين الرقص بعد منتصف الليل وحتى ساعات الفجر الأولى، بموجب قانون جديد أقر الأربعاء يرفع الحظر المفروض على المراقص ويمنع زبائنها من الرقص طوال الليل.

وكان يمنع على المراقص في المبدأ إبقاء حلبات الرقص مفتوحة بين منتصف الليل والفجر، وذلك جراء خشية الشرطة من تسهيل ذلك لقيام "جو من المتعة المفرطة".

كما كان القانون الساري حتى اليوم والعائد تاريخ إقراره إلى العام 1948 في أوج مرحلة الاحتلال الأمريكي، يرمي إلى تفادي انتشار الرذيلة في أوساط الشباب الياباني والحد من الدعارة.

إلا أن تطبيق هذا القانون شهد تراخيا ملحوظا اعتبارا من ستينات القرن الماضي، ما سمح بطفرة كبيرة على صعيد النوادي الليلية.

لكن موجة قمعية جديدة بدأت إثر وفاة طالبة في الثانية والعشرين من عمرها سنة 2010 بعد عراك داخل ناد ليلي في مدينة أوساكا ما أدى إلى إقفال غالبية الملاهي الليلية في هذه المدينة الواقعة في غرب اليابان.

وبموجب القانون الجديد الذي يدخل حيز التنفيذ في حزيران/ يونيو 2016، سيصبح الرقص مسموحا بعد منتصف الليل شرط توفير مستوى إضاءة على الحلبات الراقصة مواز تقريبا لذلك الموجود في قاعات السينما قبل بدء عرض الأفلام.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.