تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حماس ترفض أي تعديلات وزارية في الحكومة الفلسطينية "دون توافق" معها

أ ف ب / أرشيف

أعلنت حركة حماس الأربعاء أنها لن توافق على إجراء الرئيس الفلسطيني محمود عباس تعديلات وزارية إذا لم يتم التوافق معها على هذه التعديلات، وذلك على خلفية تصريحات عباس الثلاثاء أن الحكومة ستعلن استقالتها في غضون 24 ساعة.

إعلان

أعلن الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية الأربعاء أن حماس ترفض إعلان الرئيس محمود عباس عن إجراء تعديلات وزارية في الحكومة الفلسطينية "دون التوافق".

وقال سامي أبو زهري إن "حماس ترفض أي تعديلات أو تغييرات وزارية بشكل منفرد وبعيدا عن التوافق".

وأكد أنه "لم يتم إطلاعنا ولم تستشر الحركة من أي جهة على أي تعديلات وزارية، وكل ما يجري يتم بترتيبات منفردة من حركة فتح" محذرا من أن الحركة "ستدرس كيفية التعامل مع أي وضع يمكن أن يتشكل بعيدا عن التوافق".

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس أعلن الثلاثاء في كلمة ألقاها خلال اجتماع للمجلس الثوري لحركة فتح في رام الله بالضفة الغربية المحتلة أن حكومة رامي الحمدالله ستقدم استقالتها خلال الساعات الـ24 المقبلة.

ويعتقد أن هذه الخطوة ناتجة عن استمرار الخلافات بين فتح وحماس رغم المصالحة التي أعلنت عام 2014 وعجز حكومة التوافق الوطني التي تشكلت حينها عن استلام مهامها في قطاع غزة.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.