تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قوات الشرطة الأفغانية تقتل 6 مسلحين من طالبان هاجموا مبنى البرلمان

الصورة مأخوذة من تويتر

تمكنت قوات الشرطة الأفغانية من قتل 6 مسلحين هاجموا البرلمان في كابول صباح اليوم الاثنين، فيما فجر انتحاري سيارة مفخخة أمام المؤسسة التشريعية. وكان انفجار قوي هز مبنى البرلمان في وقت سابق من هذا اليوم. وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها على هذا الاعتداء.

إعلان

انتهى الهجوم الذي شنه مقاتلون من حركة طالبان على البرلمان الأفغاني في كابول ظهر الاثنين بمقتل المهاجمين السبعة بعد حصار استمر ساعتين، حسب ما أعلن مساعد المتحدث باسم وزارة الداخلية.

وبدأ الهجوم حين فجر انتحاري سيارة مفخخة كان يقودها أمام البرلمان ثم تحصن ستة مقاتلين في مبنى تابع له حيث "قتلتهم قوات الأمن"، وفق ما تصريح نجيب دانش لوكالة الأنباء الفرنسية.

وكان انفجار قوي هز صباح اليوم البرلمان الأفغاني في كابول. وسرعان ما تبنت حركة طالبان الاعتداء، وكتب المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد في حسابه على موقع تويتر إن "عددا من المجاهدين دخلوا مبنى البرلمان،".

وكانت حركة طالبان بدأت في نيسان/ أبريل ما أسمته "هجوم الربيع" السنوي حيث تشن هجمات ضد أهداف حكومية وأجنبية.

ورفضت الحركة دعوات من رجال دين أفغان لوقف المعارك خلال شهر رمضان بالرغم من ارتفاع عدد الضحايا المدنيين جراء هجماتها.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.