اليونان

هولاند وميركل يدعوان لقمة لمنطقة اليورو لبحث تداعيات الاستفتاء اليوناني

أ ف ب
4 دقائق

توالت ردود الأفعال الدولية بعد الإعلان عن الرفض اليوناني على خطة الإنقاذ الأوروبية، حيث اتفق هولاند وميركل على وجوب "احترام تصويت" اليونانيين وعلى الدعوة لقمة لمنطقة اليورو ستعقد الثلاثاء. وأكدت المفوضية الأوروبية من جهتها أنها "تحترم نتيجة الاستفتاء".

إعلان

رفض اليونانيون بوضوح في استفتاء الأحد خطة الدائنين لبلدهم ما يثير شكوكا بشأن بقاء أثينا في منطقة اليورو، ما أثار ردود أفعال كثيرة.

وفي حين اعتبرت نتيجة الاستفتاء نصرا لرئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس الذي كان دعا للتصويت ضد مقترحات الدائنين وكذلك نصرا لليسار المناهض للتقشف والسياسات الليبرالية في أوروبا، فإن الغموض بات يلف مستقبل علاقة أثينا بمنطقة اليورو وبالدائنين كما لم يرتسم موقفا موحدا من الوضع في أثينا بين الشركاء الأوروبيين.

- ويعقد قادة دول منطقة اليورو الثلاثاء في بروكسل قمة مخصصة لانعكاسات الاستفتاء في اليونان وذلك بعد مشاورات أولى من قبل المفوضية الأوروبية التي قالت أنها "تحترم" فوز "لا" الأحد في اليونان.

 ويسبق القمة اجتماع وزراء مالية دول منطقة اليورو.

وكان وزير الاقتصاد الألماني أول من علق على نتيجة الاستفتاء في اليونان إذ أعلن من برلين أنه "يصعب تصور" مفاوضات جديدة بين الأوروبيين وأثينا معتبرا أن رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس "قطع آخر الجسور".

وقال رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز "ربما يترتب علينا منح قروض عاجلة لأثينا حتى تستمر الخدمات العامة في العمل وأن يتلقى الناس المحتاجون المال الضروري للاستمرار".

وكتب وزير المالية السلوفاكي بيتر كازيمير وهو من المتشددين ضد اليونان في تغريدة أن "كابوس مهندسي اليورو المتمثل في احتمال خروج بلد من النادي يبدو سيناريو واقعيا".

بريطانيا "ستفعل كل ما هو ضروري لحماية" اقتصادها بعد الاستفتاء في اليونان

أخذت الحكومة البريطانية علما الاثنين ب "الرأي الحاسم" الذي عبر عنه اليونانيون برفضهم خطط الدائنين في استفتاء أمس الأحد، مؤكدة أنها "ستفعل كل ما هو ضروري لحماية" اقتصادها، كما قال متحدث باسم رئيس الوزراء ديفيد كاميرون.

وقال المتحدث "إنها لحظة حرجة في الأزمة الاقتصادية اليونانية. وسنواصل القيام بكل ما هو ضروري لحماية أمننا الاقتصادي في هذه المرحلة الغامضة، وقد وضعنا خططا طارئة"، موضحا أن رئيس الوزراء سيرأس صباح الاثنين اجتماعا "لمراجعة هذه الخطط على ضوء نتيجة أمس" في الاستفتاء اليوناني.

مسؤول صيني :الاقتصاد اليوناني سينهض باجتهاد كل الأطراف

قال تشينغ قوبنغ نائب وزير المالية الصيني اليوم الاثنين إن الصين واثقة من أن الاقتصاد اليوناني سينهض باجتهاد كل الأطراف ولكنها لم تقل ماإذا كان رئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس قد يحضر اجتماع قمة للقوى الصاعدة
في وقت لاحق في هذا الأسبوع في روسيا.

وقال تشينغ إنه يعتقد أن أزمة الديون اليونانية "ستُحل بشكل ملائم."

وقال للصحفيين في أول تعليق رسمي للصين على الاستفتاء اليوناني "أعتقد أن اجتهاد كل الأطراف سيُغير الوضع الاقتصادي لليونان ." وقال"مسألة ماإذا كانت ستُعالج بشكل ملائم أم لا لن يكون لها تأثير على اليونان وشعبها فحسب ولكن سيكون لها أيضا تأثير مهم على العالم."
 

فرانس24/أ ف ب/رويترز
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم