تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أزمة اليونان: أثينا تعيد طرح اقتراحات الأسبوع الماضي مع "تحسينات"

رئيس الحكومة اليوناني ألكسيس تسيبراس
رئيس الحكومة اليوناني ألكسيس تسيبراس أ ف ب

قال مصدر حكومي يوناني الثلاثاء أن اقتراحات بلاده للدائنين في شأن خطة مساعدة جديدة هي نفسها التي قدمت في 30 حزيران/ يونيو "مع تحسينات"، وذلك قبيل انعقاد قمة استثنائية لقادة دول منطقة اليورو لبحث كيفية إنقاذ اليونان، بعد يومين من رفضها لخطة الدائنين، ينتظر فيها من أثينا اقتراحات "جدية وذات مصداقية".

إعلان

بعد يومين من الرفض اليوناني لخطة الدائنين الأوروبية، يعقد قادة دول منطقة اليورو الثلاثاء قمة استثنائية ببروكسل،   بهدف بحث فرص جديدة لإنقاذ هذا البلد الذي يترنح ماليا. وأعلن مصدر حكومي يوناني اليوم أن الاقتراحات اليونانية للدائنين في شأن خطة مساعدة جديدة هي نفسها التي قدمت في 30 حزيران/ يونيو "مع تحسينات".

قال رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي مساء الثلاثاء إن قمة أوروبية "حاسمة" حول أزمة اليونان ستعقد الأحد في بروكسل

وأوضح المصدر أن هذه الاقتراحات تتضمن "إصلاحات وحاجات تمويل البلاد إضافة إلى تسوية الدين" و"ينبغي أن تبحث الثلاثاء والأربعاء" مع الشركاء الأوروبيين.

واعتبر الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند لدى وصوله بروكسل اليوم أن "القرارات" الهادفة إلى إبقاء اليونان في منطقة اليورو ينبغي أن تتخذ "خلال الأسبوع"..

وقال هولاند "ماذا نريد؟ أن تبقى اليونان في منطقة اليورو، ذلك هو الهدف. للتوصل إليه، على اليونان أن تقدم اقتراحات جدية وذات صدقية"، مضيفا "ينبغي اتخاذ القرارات خلال الأسبوع".

وأبدت باريس وبرلين الاثنين وحدة في موقفيهما حيث طالبتا أثينا باقتراحات "مسؤولة وجدية".

فعشية هذه القمة، حاولت ألمانيا وفرنسا تجاوز خلافاتهما في مقاربة كل منهما للملف وتقديم موقف موحد في مواجهة رئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس، الذي تعزز جانبه بعد فوز الـ"لا" بـ 61,31 بالمئة من الأصوات في الاستفتاء على خطة الدائنين لإثينا.

وأفادت مصادر متطابقة أن رئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس، الذي ينتظر منه الأوروبيون اقتراحات جديدة لتجنب خروج بلاده من منطقة اليورو، سيلتقي المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر قبل القمة المقررة مساء في بروكسل.

وقال مصدر دبلوماسي لفرانس برس "سيعقد (اجتماع) رباعي قبل قمة" منطقة اليورو التي تبدأ في الساعة 18,30 (16,30 ت غ)، مؤكدا بذلك معلومات أوردها مصدر حكومي يوناني.

وأعلنت وكالة الأنباء اليونانية (انا) شبه الرسمية أن اتصالا هاتفيا تم بعد ظهر الثلاثاء بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما  وألكسيس تسيبراس، أعرب خلاله الرئيس الأمريكي عن الأمل بالتوصل إلى خاتمة سعيدة للمفاوضات بين تسيبراس ونظرائه الأوروبيين.

"لا مقترحات ملموسة" من اليونان خلال اجتماع مجموعة اليورو (مالطا)

وأكد من جهته رئيس وزراء مالطا، جوزف موسكات، قبل القمة الاستثنائية في بروكسل أن اليونان لم تقدم مقترحات إصلاحية ملموسة خطيا خلال اجتماع وزراء مالية دول منطقة اليورو.

وكتب على حسابه على تويتر "غياب مقترحات ملموسة من قبل الحكومة اليونانية لا يساعد قمة قادة منطقة اليورو مساء" الثلاثاء.

وقال مصدر أوروبي قريب من المفاوضات إن السلطات اليونانية أتت إلى الاجتماع "دون رسالة" أو وثيقة خطية.

وقال مصدر دبلوماسي أوروبي أنه تمت دراسة مقترحات لإجراء إصلاحات خلال هذا الاجتماع.

وتابع المصدر "يضعون اللمسات الأخيرة على هذه المقترحات التي هي قريبة" من تلك التي قدمها الدائنون الأسبوع الماضي.

وكانت منطقة اليورو تتوقع الثلاثاء من اليونان مقترحات "ذات مصداقية" لإجراء اصلاحات تفاديا لأسوأ سيناريو مع احتمال خروج أثينا من منطقة اليورو.

وقبل القمة الاستثنائية لمنطقة اليورو في الساعة 16,30 تغ، التقى وزراء المالية ظهرا في بروكسل.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.