تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تونس

وزارة الداخلية التونسية تعلن مقتل خمسة مسلحين في عملية أمنية

أ ف ب (أرشيف)
1 دَقيقةً

قتلت قوات الأمن التونسية الجمعة خمسة مسلحين في جبل عرباطة بولاية قفصة (وسط غرب)، على إثر عملية أمنية شاركت فيها وحدات من الجيش، بحسب ما أعلنته وزارة الداخلية التي أشارت إلى مصادرة أسلحة كانت بحوزة المسلحين.

إعلان

أعلنت وزارة الداخلية التونسية أن قوات الأمن قتلت اليوم الجمعة خمسة "إرهابيين" في جبل عرباطة بولاية قفصة (وسط غرب).

وقال وليد الوقيني المكلف بالإعلام في الوزارة إن قوات الأمن والتي كانت مدعومة بوحدات من الجيش، قتلت "خمسة إرهابيين" وصادرت "أربعة (رشاشات) كلاشنيكوف، و(بندقية) شتاير، وقنبلة يدوية، ومسدسا" كانت بحوزتهم. وأضاف "لم يصب أي عنصر" من قوات الأمن خلال "العملية".

ومنذ الإطاحة -مطلع 2011 بنظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي- تصاعد في تونس عنف مجموعات جهادية مسلحة، خططت، بحسب وزارة الداخلية، لتحويل تونس إلى "أول إمارة إسلامية في شمال أفريقيا".

وخلال السنوات الأربع الماضية، قتل عشرات من عناصر الأمن والجيش في هجمات نسبت السلطات غالبيتها إلى "كتيبة عقبة بن نافع" المرتبطة بتنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي".

وقتل 21 سائحا أجنبيا في هجوم استهدف يوم 18 آذار/مارس الماضي متحف باردو بالعاصمة تونس. كما قتل 38 آخرون في هجوم يوم 26 حزيران/يونيو الفائت على فندق في سوسة (وسط شرق). وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف هذين الهجومين.

وفي 28 آذار/مارس الماضي، قتلت الشرطة في كمين بمنطقة جبلية في ولاية قفصة تسعة من أبرز قياديي "كتيبة عقبة بن نافع" بينهم زعيمها الجزائري خالد الشايب المعروف باسم (لقمان أبو صخر).

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.