تركيا

تركيا: المحكمة الدستورية تلغي قانون أردوغان القاضي بإغلاق المدارس التي تدعم التعليم الخاص

المحكمة الدستورية التركية
المحكمة الدستورية التركية أ ف ب / أرشيف
2 دقائق

أبطلت المحكمة الدستورية التركية مفاعيل قانون مثير للجدل أقرته حكومة رجب طيب أردوغان الإسلامية المحافظة في آذار/ مارس 2014 ينص على إغلاق المؤسسات التي تدعم التعليم الخاص. وتدير معظم هذه المدارس حركة الداعية فتح الله غولن، العدو اللدود للرئيس رجب طيب أردوغان.

إعلان

ألغت المحكمة الدستورية التركية في وقت متأخر الاثنين قانونا مثيرا للجدل أقره البرلمان في آذار مارس 2014 ينص على إغلاق المؤسسات التي تدعم التعليم الخاص، والتي تدير معظمها حركة الداعية فتح الله غولن العدو اللدود للرئيس رجب طيب أردوغان.

وبحسب ما ذكرت وسائل إعلام محلية، فقد اعتبرت المحكمة بناء على طعن قدمه "حزب الشعب الجمهوري" - أبرز أحزاب المعارضة الاشتراكية الديمقراطية - أن القانون يتنافى مع الدستور. ويفرض هذا القانون الذي أقره البرلمان إغلاق المدارس المعنية بالأمر في الأول من أيلول/ سبتبمر 2015.

ويبلغ عدد هذه المدارس في تركيا 3800، وهي تحظى بتقدير كبير وتضم حاليا 1,2 مليون تلميذ، بحسب وزارة التربية. ويتابع الطلاب دروسهم في هذه المدارس كي يلتحقوا بأفضل المعاهد والجامعات. واعتبر معارضو القانون أنه سيحرم الطلاب الفقراء من دخول الجامعات التي يريدونها وأنه سيزيد من تأثير الفوارق الاجتماعية والاقتصادية في نتائج امتحانات الدخول.

وكان الرئيس أردوغان، والذي كان آنذاك رئيسا للوزراء، عمل على إقفال هذه المؤسسات في إطار إصلاح للتعليم.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم