تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تركيا

منفذ الهجوم الانتحاري في سروج تركي في العشرين التحق بتنظيم "الدولة الإسلامية"

أ ف ب
1 دَقيقةً

صرح مسؤول تركي الأربعاء أن السلطات تأكدت من أن المسؤول عن الهجوم الدامي الذي هز مدينة سروج/ سوروتش الاثنين، شاب تركي يبلغ من العمر 20 عاما، وذلك استنادا إلى تحاليل جينية.

إعلان

قالت السلطات التركية إن شابا في العشرين هو منفذ الهجوم الانتحاري الاثنين الذي أوقع 32 قتيلا على الأقل في سروج/ سوروتش على الحدود مع سوريا وقد التحق الشاب بتنظيم "الدولة الإسلامية" قبل شهرين فقط من الاعتداء، حسبما أفاد مصدر رسمي الأربعاء.

وصرح مسؤول تركي رفض الكشف عن هويته "نؤكد بالاستناد إلى تحاليل جينية أن منفذ الهجوم رجل في العشرين من إديامان (جنوب شرق تركيا)".

ووفق الصحف التركية الصادرة الأربعاء فإن الشاب الذي أشير إليه بالأحرف الأولى من اسمه (ش أ أ) التحق بصفوف تنظيم "الدولة الإسلامية" قبل شهرين فقط.

وأشارت السلطات التركية إلى أنه فجر نفسه قبيل ظهر الاثنين في حدائق المركز الثقافي في سروج/ سوروتش (جنوب) على الحدود مع سوريا وسط حشد من الشباب المؤيدين للأكراد أرادوا المشاركة في إعادة أعمار كوباني (عين العرب السورية).

وتابعت الصحف التركية أن السلطات تحقق في وجود أي روابط بين الهجوم في سروج/ سوروتش والهجوم الذي أوقع أربعة قتلى وعشرات الجرحى خلال اجتماع لحزب الشعب الديموقراطي في 5 حزيران/يونيو في دياربكر (جنوب شرق) قبل يومين على الانتخابات التشريعية.

وأوردت صحيفة حرييت الأربعاء أن آلية الشحنة الناسفة متطابقة في الحالتين وأن منفذي الهجومين المفترضين انضما إلى صفوف الجهاديين في الفترة نفسها.

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.