تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل جنديين أتراك في تفجير سيارة ملغومة في مدينة "ديار بكر"

الجيش التركي
الجيش التركي Türk Silahlı Kuvvetleri

قتل جنديان تركيان وجرح أربعة آخرون مساء السبت إثر تفجير سيارة ملغومة لدى مرور قافلة عسكرية في محافطة "ديار بكر" ذات الغالبية الكردية، ويأتي الهجوم غداة غارات شنها الطيران الحربي التركي ضد مواقع تابعة لحزب "العمال الكردستاني" شمالي العراق.

إعلان

أعلنت سلطات "ديار بكر" مقتل جنديين تركيين وجرح أربعة آخرين مساء أمس السبت في انفجار سيارة مفخخة عند مرور قافلة عسكرية في هذه المحافظة ذات الغالبية الكردية جنوب شرق تركيا.

ويأتـي هذا الهجوم غداة قيام الجيش التركي بقصف قواعد خلفية لعناصر حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

وقال مكتب محافظ ديار بكر في بيان إن سيارة مفخخة انفجرت في منطقة "ليجي" عند مرور الجنود في وقت متأخر من السبت. وأضاف أن "اثنين من رجالنا قتلا وجرح أربعة آخرين"، مشيرا إلى أن "عملية واسعة أطلقت للعثور على منفذي هذا الهجوم الشنيع".

من جهتها، أعلنت "قوات الدفاع الشعبي" الجناح العسكري لحزب العمال الكردستاني في بيان على موقعها على الإنترنت، أن تركيا "أنهت من جانب واحد" وقف إطلاق النار، مؤكدة أنه "وسط هذا القصف الجوي الكثيف، لم يعد للهدنة أي معنى".

وحملت الحكومة التركية بدورها الأكراد المسؤولية عن هذا الوضع "إن الرعب والعنف اللذين يمارسهما حزب العمال الكردستاني سمما عملية السلام"، على حد قول نائب رئيس الوزراء يالجين آكدوغان.

وقال المحلل "ديفيد رومانو" من جامعة ولاية "ميزوري" الأمريكية إن "وقف إطلاق النار انتهى على ما يبدو". وأضاف "تحت غطاء هجوم على تنظيم "الدولة الإسلامية" أعلنت الحكومة (التركية) الحرب على كل المنظمات الإرهابية".
 

it
AR NW PKG MANIFS CONTRE FRAPPES TURCS

وفي أنقرة استخدمت الشرطة خراطيم المياه لتفريق حوالى 300 متظاهر خرجوا للتنديد بتنظيم "الدولة الإسلامية" كما أفاد مراسل. وحظرت السلطات في إسطنبول "مسيرة السلام" ضد التنظيم االمتطرف كانت مقررة بعد ظهر اليوم الأحد لمنع حصول "استفزازات" وبسبب "حركة السير الكثيفة".وقال منظمو المسيرة المناصرون للأكراد إنهم وفي مبادرة تهدئة قرروا إلغاء الفعالية.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.