تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل رضيع فلسطيني في حريق إثر هجوم نفذه مستوطنون متطرفون في الضفة الغربية

أ ف ب

أعلنت مصادر أمنية فلسطينية أن رضيعا فلسطينيا قتل ليل الخميس في حريق شب في منزل عائلته بالضفة الغربية، تسبب به مستوطنون إسرائيليون، كما أصيب والداه وشقيقه بجروح من الدرجة الثالثة.

إعلان

قتل طفل فلسطيني عمره عام ونصف العام وأصيب والداه وشقيقه بجروح ليل الخميس الجمعة في حريق بمنزلهم تسبب به مستوطنون في الضفة الغربية المحتلة، حسبما أفادت أجهزة الأمن الفلسطينية.

وأوردت وكالة وفا الفلسطينية أن الطفل ويدعى علي سعد دوابشة توفي نتيجة الحريق بينما أصيب والده ووالدته وشقيقه (4 سنوات) بحروق من الدرجة الثالثة.

ووفق المصدر الأمني فإن أربعة مستوطنين تسللوا إلى دوما جنوب نابلس أضرموا النار في المنزل الواقع عند مدخل البلدة الفلسطينية وكتبوا شعارات على أحد الجدران قبل أن يهربوا إلى مستوطنة مجاورة.

سياسة قمعية

ويتبع المستوطنون المتطرفون سياسة انتقامية تعرف باسم "تدفيع الثمن" وتقوم على مهاجمة أهداف فلسطينية وكذلك مهاجمة جنود في كل مرة تتخذ السلطات الإسرائيلية إجراءات يعتبرونها معادية للاستيطان.

وتشمل تلك الهجمات تخريب وتدمير ممتلكات فلسطينية وإحراق سيارات ودور عبادة مسيحية وإسلامية وإتلاف أو اقتلاع أشجار زيتون. ونادرا ما يتم توقيف الجناة.

فرانس 24  / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.