فلسطين

الضفة الغربية: مقتل شاب فلسطيني خلال احتجاجات على مقتل "طفل رضيع" حرقا

أ ف ب

قتل الجيش الإسرائيلي شابا فلسطينيا في الرابعة عشر من عمره خلال مواجهات بين شبان فلسطينيين وعناصر من الجيش الإسرائيلي شمال مدينة رام الله. واندلعت المواجهات إثر إقدام مستوطنين يهود على قتل الرضيع الفلسطيني علي الدوابشة حرقا في قرية دوما شمال الضفة الغربية المحتلة.

إعلان

قتل فتى فلسطيني في الرابعة عشر من عمره برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات وقعت الجمعة شمال مدينةرام الله في الضفة الغربية المحتلة، كما أفادت مصادر طبية وأمنية فلسطينية.

وأوضحت المصادر أن الفتى يدعى ليث فضل الخالدي، من مخيم الجلزون، وقد أصيب بطلقة في الصدر عند حاجز عسكري إسرائيلي قريب من بلدة بيرزيت وفارق الحياة بعد وصوله إلى المستشفى.

وبحسب مصادر أمنية فلسطينية، فإن شبانا فلسطينيين القوا حجارة باتجاه الحاجز الإسرائيلي، مشيرة إلى أن الفتى أصيب بعيار ناري في الصدر.

وأكدت مصادر طبية أن الفتى عانى من نزيف حاد بعد إصابته في الصدر، وأنه توفي في المستشفى.

ووقعت مساء الجمعة صدامات متقطعة بين شبان غاضبين والجيش الإسرائيلي في أنحاء مختلفة في الضفة الغربية عقب الإعلان عن مقتل رضيع فلسطيني حرقا في قرية دوما شمال الضفة الغربية على أيدي مستوطنين.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم