تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السيسي يفتتح قناة السويس الجديدة في احتفال حضره قادة عرب وأجانب

- صورة ملتقطة عن الفيديو
- صورة ملتقطة عن الفيديو فرانس 24

دشنت مصر الخميس رسميا قناة السويس الجديدة في احتفال أشرف عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي بحضور قادة عرب وأجانب، ودخل السيسي بملابس عسكرية مجرى القناة على ظهر يخت "المحروسة" متبوعا بقطع بحرية عسكرية منها الفرقاطة "فريم" التي اشترتها مصر مؤخرا من فرنسا.

إعلان

افتتح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس بحضور عدد كبير من القادة العرب والأفارقة والأجانب،قناة السويس الجديدة التي تعقد عليها الآمال لإنعاش الاقتصاد المصري المتدهور، بعرض جوي وبحري تقدمه على متن يخت "المحروسة" الملكي الذي شارك في افتتاح القناة قبل حوالي 150 عاما.

وبدأت مراسم الاحتفال وسط إجراءات أمنية كبيرة في الإسماعيلية (شمال شرق)، في وقت هدد الفرع المصري لتنظيم "الدولة الإسلامية" بإعدام رهينة كرواتي اختطف غرب القاهرة لخطف الأضواء من حفل الافتتاح.

ودخل السيسي بملابسه العسكرية مجرى القناة على ظهر يخت" المحروسة"، المملوك سابقا للعائلة المالكة في مصر، وتبعته قطع بحرية عسكرية منها الفرقاطة "فريم" التي اشترتها مصر مؤخرا من فرنسا فيما حلقت طائرات عسكرية مقاتلة من أنواع مختلفة فوق مجرى القناة في عرض جوي كبير.

مشاركة دولية!

وحضر عدد كبير من القادة العرب والأفارقة والأجانب الحفل بينهم الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة والعاهل الأردني الملك عبد الله بن الحسين ونائب رئيس دولة الإمارات وحاكم إمارة دبي الأمير محمد بن راشد آل مكتوم والرئيس الفلسطيني محمود عباس. كما حضر الرئيس السوداني عمر البشير الذي أصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرة بتوقيفه.

وعزفت فرق موسيقية عسكرية أناشيد وطنية وموسيقى عسكرية فيما كان ضيوف الحفل يتوافدون على خيمة عملاقة شيدت على ضفة الممر المائي الجديد.

ورغم شدة حرارة الطقس خيمت أجواء الحماس والسعادة والفخر على عشرات المشاركين المصريين الذين لوح بعضهم بأعلام صغيرة لمصر.

وقناة السويس التي افتتحت عام 1869 بعد أشغال استمرت عشر سنوات تربط بين البحرين الأحمر والمتوسط وهي من طرق الملاحة الرئيسية للتجارة العالمية ولا سيما لنقل النفط، ومصدرا مهما للعملات الأجنبية بالنسبة للسلطات الساعية إلى تحريك عجلة الاقتصاد الذي تدهور منذ ثورة 2011 التي أطاحت حسني مبارك.

من مشاريع السيسي الكبرى..

ومشروع تطوير قناة السويس هو من المشاريع الكبرى للسيسي القائد السابق للجيش الذي عزل الرئيس السابق محمد مرسي في 2013 قبل أن ينتخب رئيسا بعدها بعام.

والهدف من تشغيل المجرى الجديد البالغ طوله 72 كلم هو مضاعفة القدرة الاستيعابية لحركة الملاحة في القناة وتتوقع هيئة قناة السويس أن يكون بوسع حوالي 97 سفينة عبور القناة يوميا بحلول 2023 مقابل 49 سفينة حاليا.

وستسمح القناة الجديدة بسير السفن في الاتجاهين ما سيقلص الفترة الزمنية لعبور السفن من 18 إلى 11 ساعة. وخلال 2014، عبرت قناة السويس نحو 17100 سفينة وفق الأرقام الرسمية لهيئة القناة.

وتأتي سفن الحاويات وناقلات البترول على رأس أنواع السفن التي عبرت القناة العام الفائت بحسب المصدر ذاته. وسيؤدي افتتاح القناة الجديدة إلى زيادة إيراداتها السنوية من 5,3 مليارات دولار (حوالي 4,7 مليار يورو) متوقعة للعام 2015 الى 13,2 مليار دولار (11,7 مليار يورو) عام 2023.

احتفالات وطنية

وامتدت الأجواء الاحتفالية إلى العاصمة القاهرة ومدينة الإسماعيلية فانتشر على مداخلهما لافتات تقول "قناة السويس الجديدة. هدية مصر للعالم" و أخرى تشيد ب"معجزة المصريين" مصحوبة بصور للسيسي بعضها في ملابسه العسكرية.

وشاركت في العرض الجوي طائرات "الرافال" الثلاث وطائرات "إف-16" الثماني التي تسلمتها مصر مؤخرا من فرنسا والولايات المتحدة. وانتشرت قوات وسيارات من الجيش والشرطة في الطريق الرئيسي الرابط بين العاصمة والإسماعيلية، بحسب صحافي كان في موقع الاحتفال.

ونشرت مصر 10 آلاف شرطي عبر البلاد في وقت يواجه هذا البلد حملة غير مسبوقة من الهجمات الجهادية.

ومشروع "قناة السويس الجديدة" جزء من خطة اقتصادية طموحة لتطوير منطقة قناة السويس لتجعل منها مركزا لوجيستيا وصناعيا وتجاريا من خلال بناء عدة موانئ تقدم خدمات للأساطيل التجارية التي تعبر القناة.

ومن المتوقع أن يوفر هذا المشروع أكثر من مليون وظيفة خلال السنوات ال15 المقبلة.

عن مراسم الاحتفال بافتتاح قناة السويس الجديدة 06/08/2015

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.