البرازيل

البرازيل: صدمة بعد بث فيلم إباحي على شاشات محطة للحافلات

صورة ملتقطة عن الفيديو
صورة ملتقطة عن الفيديو فرانس 24

أثار بث لقطات من فيلم إباحي على شاشات محطة حافلات في كوريتيبا (جنوب البرازيل) بعد ظهر الجمعة، ذهول الركاب والزوار، واستمر عرض الفيلم ربع ساعة، فيما يبدو أنه هجوم لقراصنة على الإنترنت تسللوا لشبكة البث الداخلي لمحطة النقل.

إعلان

دهش ركاب في محطة حافلات في كوريتيبا (جنوب البرازيل) بعد ظهر الجمعة عندما ظهرت على الشاشات على مدى ربع ساعة مشاهد من فيلم إباحي.

ووقع الحادث الذي أثار ذهول البعض وضحك البعض الآخر، عند ساعة الذروة فيما كانت المحطة مكتظة بالمسافرين بعدما تعرضت شبكة البث الداخلي للقرصنة.

وفي غضون ثوان وجدت هذه المشاهد طريقها إلى وسائل التواصل الاجتماعي إذ أن المسافرين المنتظرين التقطوا صورا للشاشات وبثوها مع تعليقات ساخرة أو مثيرة.

وقالت شركة النقل الحضري "رفعت شكوى إلى الشرطة المتخصصة بجرائم المعلوماتية ونحاول تحديد عنوان القرصان على شبكة الإنترنت".

وقالت ناطقة باسم بلدية كوريتيبا إن الشركة المسؤولة عن بث المحتويات على الشبكة الداخلية للمحطة تعهدت بتعزيز الإجراءات لحماية نظامها.

وكوريتيبا التي يبلغ عدد سكانها ملويني نسمة هي عاصمة ولاية بارانا ومن أكبر مدن جنوب البرازيل.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم