تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رواد الفضاء يتناولون "لأول مرة" وجبة تم إعدادها بخضراوات زرعت في الفضاء

تسعى "ناسا" لزراعة المحاصيل الغذائية في الفضاء لتموين رواد الفضاء
تسعى "ناسا" لزراعة المحاصيل الغذائية في الفضاء لتموين رواد الفضاء صورة مأخوذة من موقع وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" الإلكتروني

أعلن رائد الفضاء الأمريكي سكوت كيلي الأحد في تغريدة على تويتر، عزمه تحضير طبق من الخضروات التي تم إنتاجها في مزرعة مبتكرة على متن محطة الفضاء الدولية، في خطوة هي الأولى من نوعها في تاريخ البشرية وفي مجال الأبحاث الفضائية.

إعلان

قال رائد الفضاء الأمريكي سكوت كيلي أمس الأحد في تغريدة على حسابه في تويتر، إنه سيأكل اليوم الاثنين أول طبق محضر من خضروات تمت زراعتها في محطة الفضاء الدولية.

وعدا دخول هذه الخضروات "الفضائية" في إعداد وجبات رواد الفضاء، فإن خطة العلماء تقضي بأن يتم إرسال قسم من تلك المحاصيل -الفريدة من نوعها- من المحطة الدولية إلى الأرض، بغرض إخضاعها للتجارب والفحص والمقارنة مع ما ينتج هنا في الأرض.

وسبق لوكالة "ناسا" أن فحصت منتجات الزراعة الفضائية في 2014 للتأكد من عدم تشكيلها أية مخاطر على صحة الإنسان، بحسب ما أوردته وكالة الفضاء الأمريكية على موقعها الإلكتروني.

ويطلق على المزرعة الفضائية المتواجدة في محطة الفضاء الدولية اسم "لادا" أو وحدة إنتاج الخضروات "في بي يو" والتي بدأت العمل في 2002 في مهمة هي الأولى من نوعها، وهي دراسة وتطوير التكنولوجيات اللازمة لنمو النباتات في ظروف خاصة متعلقة بالجاذبية والمتغيرات الأخرى في مدار الأرض.

وهذا المشروع مشترك بين وكالتي "ناسا" ووكالة الفضاء الخارجية الروسية.

وتسعى وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" إلى زراعة المحاصيل الغذائية في الفضاء، ما من شأنه ضمان تموين رواد الفضاء، وأيضا زراعتها فوق سطح الكواكب وبينها الكوكب الأحمر المريخ، في محاولة مستمرة لإنشاء مستعمرة للبشر خارج الأرض.

 

أمين زرواطي

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن