تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دبي: رجل يمنع رجال الإنقاذ من انتشال ابنته من الغرق "خوفا على شرفها"

مصطافون على شاطئ في دبي في 2012
مصطافون على شاطئ في دبي في 2012 أ ف ب

في حادثة غريبة، منع رجل آسيوي رجال الإنقاذ في دبي من انتشال ابنته التي كانت تغرق في البحر "خوفا على شرفها"، بحسب ما ذكرته صحف محلية. وقال ضابط الشرطة أن الرجل تصرف على هذا النحو لإنقاذ شرف ابنته ولأنه "يفضل موتها غرقا على أن يمسها رجل غريب".

إعلان

توضيح: هذا الخبر الذي نشرته وكالة الأنباء الفرنسية (أ ف ب) الثلاثاء 11/08/2015 تبين أنه يعود إلى عام 1996 حسب ما كشفته صحيفة "الغارديان" البريطانية - http://f24.my/1DK8aUm 

ألقي القبض في دبي على رجل آسيوي منع رجال الإنقاذ من انتشال ابنته التي كانت تغرق في البحر خوفا على شرفها، ما أدى إلى وفاتها، على ما ذكرت صحف محلية.

وقال الضابط المسؤول في شرطة دبي أحمد بورقيبة لصحيفة "إميريتس 24-7" إن الوالد أخذ عائلته إلى الشاطئ حيث نزل أبناؤه إلى المياه.

وفي وقت لاحق، بدأت ابنته البالغة من العمر 20 سنة بالصراخ والاستنجاد لإنقاذها لأنها كانت تغرق، فتوجه رجلا إنقاذ إلى المياه لانتشالها.

إلا أن الوالد -قوي البنية- بحسب الضابط، منعهما من ذلك وجرهما إلى الخلف واستخدم العنف معهما.

وأوضح نفس المصدر، أن الرجل أكد أنه تصرف على هذا النحو لإنقاذ شرف ابنته ولأنه "يفضل موتها غرقا على أن يمسها رجل غريب".

 
فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.