تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

إعلان حالة الطوارىء في مدينة فيرغسون الأمريكية

آثار دماء على الارض في جادة ويست فلوريسانت في فيرغسون بولاية ميزوري في 10 آب/أغسطس 2015
آثار دماء على الارض في جادة ويست فلوريسانت في فيرغسون بولاية ميزوري في 10 آب/أغسطس 2015 أ ف ب
1 دَقيقةً

أصدرت مقاطعة سانت لويس بيانا الإثنين قالت فيه أن مدينة فيرغسون ستخضع لحالة الطوارئ إثر قيام شاب بإطلاق النار على شرطي، بعد يوم من الاحتجاجات، إحياء لذكرى مقتل الشاب الأسود مايكل براون برصاص شرطي أبيض العام الماضي، في نفس المدينة.

إعلان

أعلنت مقاطعة سانت لويس حالة الطوارئ الإثنين إثر ليلة من الاضطرابات في مدينة فيرغسون على خلفية اتهام مراهق بإطلاق النار على ضباط شرطة.

وفي بيان، أعلن ستيف سينغر، مسؤول مقاطعة سانت لويس، أن شرطة المقاطعة ستتولى فورا "إدارة الطوارئ" في فيرغسون والمناطق المحيطة بها.

وجاء البيان بعد توجيه التهم للشاب تيرون هاريس (18 عاما) بالضلوع في إطلاق نار في فيرغسون الأحد بعد يوم من الاحتجاجات السلمية لإحياء مرور عام على ذكرى مقتل الشاب الأسود مايكل براون برصاص شرطي أبيض في هذه المدينة الواقعة في ولاية ميزوري بوسط الولايات المتحدة.

للمزيد: الولايات المتحدة .. فيرغسون متى يهدأ الشارع؟

ووفق البيان فإنه "نظرا إلى أعمال العنف والاضطرابات التي وقعت في مدينة فيرغسون واحتمال أن تلحق أضرارا بالأشخاص والممتلكات، فإنني أمارس صلاحياتي كمسؤول عن المقاطعة لإعلان حالة الطوارئ فورا".

ويتهم الشاب هاريس بـ"الاعتداء من الدرجة الأولى على ضابط شرطة"، و"القيام بعمل إجرامي مسلح على أو من سيارة"، بحسب بيان شرطة المقاطعة. ولا يزال هاريس في المستشفى الإثنين بعد إصابته بجروح في إطلاق النار.

والأحد جرت أعمال العنف في ختام نهار شهد إحياء ذكرى مقتل الشاب براون.

وجرت تظاهرات تكريما لذكرى الشاب الأسود في هدوء خلال النهار غير أن مجموعة من المتظاهرين قامت في المساء بتخريب متجر وتواجهت مع قوات مكافحة الشغب.

  

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.