تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العثور على حطام يرجح أن يكون للطائرة الإندونيسية المفقودة

أ ف ب / أرشيف

أعلنت السلطات الجوية في إندونيسيا الأحد أن سكانا عثورا على حطام يرجح أن يعود للطائرة التي فقدت اليوم، وقال وزير النقل الإندونيسي إنه يجري التحقيق في هذه المعلومات. وكان على متن الطائرة حين أعلن فقدان الاتصال بها 54 شخصا.

إعلان

أكد سكان في مقاطعة "بابوا" الشرقية في إندونيسيا أنهم عثروا في الجبال على حطام الطائرة التي فقدت اليوم الأحد وعلى متنها 54 شخصا، وفق ما أعلن مسؤول في وزارة النقل.

وقال المدير العام للنقل الجوي في وزارة النقل الإندونيسية،إم. سوبراستيو، إن الطائرة التابعة لشركة "تريغانا إير" عثر عليها (قرويون)، "لقد تحطمت في الجبال بحسب سكان ونحن في صدد التأكد" من هذه المعلومات.

وبحسب أجهزة الإغاثة فإن الطائرة حلقت حوالي نصف ساعة قبل أن يفقد الاتصال معها.

وقال مدير العمليات في شركة "تريغانا" الكابتن بيني سوماريانتو إن الطاقم اتصل ببرج المراقبة في "أوكسيبيل" قبل عشر دقائق من الساعة المقررة لهبوط الرحلة.

لكن الطائرة لم تصل إلى المطار، وبعد نصف ساعة أرسلت الشركة طائرة أخرى بحثا عنها. وأشار سوماريانتو إلى أن "الأحوال الجوية كانت سيئة جدا ولم تتمكن من العثور عليها فعادت إلى سينتاني".

وترجح الشركة الجوية "بقوة أن تكون هناك مشكلة تتعلق بالأحوال الجوية" خلف فقدان الاتصال بالطائرة في هذه المنطقة الجبلية التي "يصعب فيها توقع" حالة الطقس. وأكد سوماريانتو أنها "ليست مشكلة حمولة زائدة".

وقال المتحدث باسم شرطة "بابوا باتريدج رينوارين" لمحطة التلفزيون المحلية إن السكان نقلوا مشاهدتهم تحطم طائرة، وتتوجه الأجهزة المحلية إلى المنطقة للتحقق، وليس هناك أي تقارير حتى الآن.

وبدوره أكد المتحدث باسم وزارة النقل، ج.ا. باراتا، أن الطائرة فقدت الاتصال مع المراقبين الجويين. وقال "لا ندري ما الذي حدث للطائرة وننسق مع السلطات المحلية".

وأضاف أن "الأحوال الجوية حاليا سيئة جدا، الجو مظلم جدا وغائم للغاية. الظروف ليست ملائمة لعمليات البحث خاصة أنها منطقة جبلية".

 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.