هجرة

الشرطة الإسبانية توجه "ضربة قاسية لمافيا تهريب البشر من الجزائر"

أ ف ب/ أرشيف

أوقفت الشرطة الإسبانية متورطا في تهريب المهاجرين من الجزائر بعد أن اعتقلته وسطهم في مركب. وأعربت عن ارتياحها "لهذه الضربة القاسية جدا التي وجهت إلى مافيا تهريب البشر انطلاقا من الجزائر".

إعلان

أعلنت الشرطة الإسبانية الأربعاء توقيف أحد المسؤولين الرئيسيين عن شبكة جزائرية لتهريب المهاجرين، حاول الادعاء بأنه واحد منهم على متن مركب.

وقالت الشرطة في بيان إنه خلال تفتيش المركب "اختبأ (المهرب) بين الركاب الآخرين وقد ألقى بعد ذلك من على متنه الوثائق التي تدينه".

وكانت السلطات الإسبانية رصدت في 11 تموز/يوليو المركب قرب قرطاجة (جنوب شرق). وقد كشفت المهرب بينهم.

وكان هذا المهرب طلب ألف يورو من كل من الجزائريين الـ16 على المركب، وبينهم ستة قاصرين اقتادهم إلى سفينة المهاجرين لنقلهم إلى إسبانيا.

وعبرت الشرطة عن ارتياحها "لهذه الضربة القاسية جدا التي وجهت إلى مافيا تهريب البشر انطلاقا من الجزائر".

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم