أفغانستان

قتلى في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة هز العاصمة الأفغانية كابول

تفجير انتحاري في كابول 22 آب/أغسطس 2015
تفجير انتحاري في كابول 22 آب/أغسطس 2015 أ ف ب

أدى انفجار سيارة مفخخة السبت وسط العاصمة الأفغانية كابول إلى مصرع 12 شخصا على الأقل، بحسب ما أعلنته مصادر أمنية وشهود عيان. وقال حلف الأطلسي إن مدنيا متعاقدا معه قتل على الفور، وتوفي اثنان آخران متأثران بجروح أصيبا بها في الهجوم.

إعلان

قال شهود ومصادر أمنية أفغانية أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم السبت خارج مستشفى بالعاصمة كابول مما أسفر عن سقوط 12 قتيلا، إضافة إلى الكثير من المصابين بين المدنيين الأفغان.

وفجر انتحاري سيارة مفخخة في قافلة لقوة أجنبية، بحسب ما أفاد مسؤولون، ما يؤكد الوضع الأمني الخطير في العاصمة الأفغانية. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وجاء في بيان للحلف الأطلسي "قتل مدني متعاقد مع وحدة دعم الحلف على الفور، وتوفي اثنان آخران متأثران بجروح أصيبا بها في الهجوم". ولم يكشف البيان جنسية القتلى.

وصرح فريدون عبيدي رئيس وحدة التحقيقات الجنائية في كابول أن مسؤولين يحققون في التفجير.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية، وحيد الله ميار، إن أجنبيا واحدا على الأقل كان بين قتلى الانفجار الذي أسفر أيضا عن إصابة 60 شخصا.

وذكر شاهد عيان أن مسعفين حملوا المصابين على محفات في الشارع الذي تناثر فيه الزجاج المهشم والسيارات المحطمة بعد الانفجار.

وزادت الانفجارات في العاصمة منذ إعلان الحكومة وحركة طالبان في تموز/يوليو أن "الملا عمر" توفي قبل عامين. ويقول محللون إن المتشددين يحاولون إثبات أنهم ما "زالوا أقوياء".

وذكر مسؤول أمني في الموقع، أن القنبلة وضعت في سيارة "تويوتا" وارتفعت ألسنة اللهب منها بعيد التفجير وانتشرت شظاياها في الشارع.

وانفجر زجاج نوافذ مستشفى "شينوزاده" ومبنى مؤلف من ستة طوابق. ويوصف المستشفى على موقعه على الإنترنت على أنه أول مستشفى خاص في أفغانستان.

 

فرانس 24 / وكالات

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم