تخطي إلى المحتوى الرئيسي

لبنان: مواجهات عنيفة بين متظاهرين وقوى الأمن بسبب أزمة النفايات

أ ف ب

نشبت مواجهات عنيفة، جرح فيها 12 شخصا على الأقل بين قوى الأمن اللبنانية ومتظاهرين خرجوا بالآلاف في شوارع العاصمة اللبنانية بيروت السبت بسبب أزمة النفايات التي تدوم منذ أسابيع. ولبى المتظاهرون دعوة حركة "طلعة ريحتكم" التي تضم ناشطين في المجتمع المدني للضغط على الحكومة لإيجاد حل شامل لهذه المشكلة المزمنة منذ نهاية الحرب الأهلية في لبنان.

إعلان

 اندلعت مواجهات عنيفة وسط العاصمة اللبنانية بيروت مساء السبت بين عناصر في قوى الأمن الداخلي ومتظاهرين يطالبون بحل جذري لأزمة تراكم النفايات في لبنان المستمرة منذ أسابيع، ما أدى إلى سقوط ثمانية جرحى وفق الصليب الأحمر اللبناني. 

وكان آلاف المتظاهرين تجمعوا بعد الظهر احتجاجا على عجز الحكومة عن إيجاد حل لأزمة النفايات المنزلية التي تغرق فيها شوارع بيروت ومنطقة جبل لبنان منذ أسابيع.

أزمة النفايات تعود مجددا للشارع اللبناني 20150823

مشكلة مزمنة منذ نهاية الحرب الأهلية

ولبى المتظاهرون دعوة حركة "طلعت ريحتكم" التي تضم ناشطين في المجتمع المدني وتجمعوا في ساحة رياض الصلح قرب مبنى مجلس النواب حيث بدأوا يطلقون الشعارات المناهضة للحكومة.

وسادت الفوضى حين أقدم عشرات المتظاهرين على رشق عناصر قوى الأمن بالحجارة. وكان هؤلاء قد أقاموا حواجز حديدية لمنعهم من الاقتراب من البرلمان.

ثم حاولت المجموعة إزالة الحواجز فاستخدمت عناصر الأمن الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريقهم. وعمدوا أيضا إلى ضرب متظاهرين. ثم سمع إطلاق نار كثيف.

ومساء، طلب وزير الداخلية نهاد المشنوق الموجود خارج لبنان من قوى الأمن التوقف الفوري عن إطلاق النار مؤكدا عبر وسائل الإعلام أن من قاموا بذلك سيلاحقون. 

وتعهدت الحكومة اللبنانية العام الماضي بإقفال مطمر الناعمة قبل 17 تموز/يوليو الجاري، وإيجاد موقع بديل. لكن المهلة انتهت من دون إيجاد حل، فقام السكان بإقفال الطريق المؤدي إلى المطمر.

ودعا خبراء الحكومة اللبنانية إلى إيجاد حل شامل لأزمة النفايات، وهي مشكلة مزمنة منذ نهاية الحرب الأهلية في لبنان (1975-1990). ودعوا إلى مزيد من إعادة التدوير لخفض كمية النفايات المرسلة إلى المطامر.

فرانس24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.