تايلاند

تايلاند: الشرطة توقف مشتبها به في اعتداء بانكوك

المعبد الهندوسي الذي استهدفه الاعتداء
المعبد الهندوسي الذي استهدفه الاعتداء أ ف ب

أوقفت الشرطة التايلاندية السبت، مشتبها به في التورط باعتداء بانكوك الذي خلف 20 قتيلا في 18 آب/أغسطس الماضي، وبحوزته مواد لصنع قنبلة.

إعلان

ألقت الشرطة التايلاندية السبت القبض على مشتبه به في سياق التحقيق حول اعتداء بانكوك الذي خلف 20 قتيلا في 18 آب/أغسطس، وبحوزته مواد لصنع قنبلة.

وقال الجنرال شاكتيب شيجيندا مساعد قائد الشرطة الوطنية "عثرنا على مواد لصنع قنبلة" في منزله في بانكوك مضيفا "إنني واثق بأنه ضالع على الأرجح في الاعتداء" الدامي الذي وقع في العاصمة. وتابع للتلفزيون "عثرنا على عشرات جوازات السفر في غرفته".

وبثت الشرطة صورة للرجل عند توقيفه في شقته وتظهر فيها الأغراض التي تم ضبطها وحجزها موضوعة على الأرض قربه.

وقال الجنرال شاكتيب "لا يسعنا بعد القول إن كان الرجل هو الذي تم وضع صورة افتراضية له" انطلاقا من مشاهد التقطتها كاميرات التصوير لشخص يشتبه بأنه وضع القنبلة.

وهي أول عملية توقيف تجري بعد 12 يوما من الانفجار الذي وقع في معبد هندوسي في وسط بانكوك.

وتم حتى الآن استجواب عدة أشخاص بينهم ثلاثة من أقلية الأويغور المسلمة المضطهدة في الصين.

وطرحت فرضية عملية انتقامية من الأويغور بسبب قيام بانكوك بإبعاد نحو مئة من أفراد هذه الإتنية إلى الصين في تموز/يوليو، وذلك نظرا لمكان الهجوم وهو معبد يرتاده السياح الصينيون.

لكن ليس هناك حتى الآن أدلة تثبت هذه الفرضية، ولا أي فرضية أخرى كذلك.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم