تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العراق: مسلحون يخطفون 17 عاملا تركيا على الأقل في بغداد

دورية للشرطة العراقية في بغداد
دورية للشرطة العراقية في بغداد أ ف ب / أرشيف

خطف الأربعاء في شمال بغداد 17 موظفا وعاملا تركيا على الأقل يعملون في إنشاء ملعب لكرة القدم، على يد مسلحين مجهولين.

إعلان

أفادت مصادر في الشرطة العراقية أن مسلحين مجهولين أقدموا صباح الأربعاء على خطف 17 موظفا وعاملا تركيا على الأقل، يعملون في إنشاء ملعب لكرة القدم في منطقة مدينة الصدر ذات الغالبية الشيعية الواقعة بشمال بغداد.

وصرح ضابط في الشرطة برتبة عقيد "قام مسلحون مجهولون يرتدون ملابس سوداء ويستقلون شاحنات صغيرة -بيك اب- باختطاف 17 عاملا تركيا من موقع عمل لإنشاء ملعب لكرة القدم في الحبيبية" في مدينة الصدر. لكن مصدرا في وزارة الداخلية قال إن عدد المخطوفين 18.

وأوضح الضابط في الشرطة أن من بين المخطوفين ثلاثة مهندسين وعدد من موظفي الإدارة وعمال.

ولم تحدد المصادر هوية المسلحين أو دوافع الخطف مع العلم أن الخطف لطلب فدية ينتشر على نطاق واسع في العراق.

وتعتبر مدينة الصدر معقلا أساسيا لفصائل شيعية مسلحة تقاتل إلى جانب القوات الأمنية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يسيطر على مساحات واسعة من شمال العراق وغربه منذ هجوم كاسح في حزيران/يونيو 2014.

وتتهم أنقرة منذ أشهر بالتساهل مع أعمال التنظيم الذي يسيطر كذلك على مساحات واسعة في سوريا. لكن الحكومة التركية أعطت مؤخرا الدول المشاركة في الائتلاف الدولي بقيادة واشنطن، الضوء الأخضر لاستخدام قاعدة أنجرليك الجوية في جنوب تركيا، لاستهداف الجهاديين في سوريا. 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.