تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأرجنتين: رجل يحتجز زوجته وابنه في زنزانة داخل منزله لمدة ست سنوات

أف ب/أرشيف | مشهد عام لمار دي بلاتا

عمد أرجنتيني على احتجاز زوجته، التي تعاني من اضطرابات نفسية وابنه المصاب بالتوحد، في زنزانة داخل بيته، وذلك لمدة ست سنوات في ظروف قاسية حيث كانا يقتاتان على أطعمة الكلاب. وزود الأب الزنزانة بقضبان حديدية وبناها في منزله الواقع في مدينة مار ديل بلاتا جنوب بيونس آيرس.

إعلان

احتجز أرجنتيني على مدى ست سنوات زوجته المضطربة نفسيا وابنه المصاب بالتوحد في حجرة أشبه بالزنزانة بناها داخل منزله، على ما أعلن مصدر في الشرطة.

وقد استحدث الرجل البالغ 66 عاما زنزانة مع قضبان حديد في مؤخر منزله الواقع في مدينة مار ديل بلاتا على بعد 400 كلم جنوب العاصمة الفدرالية الأرجنتينية بوينس آيرس، بحسب المصدر نفسه.
وفي هذا المكان احتجز أحد أبنائه الأربعة وهو شاب في الثلاثين مصاب بالتوحد، مع زوجته البالغة أيضا 66 عاما والتي تعاني اضطرابات نفسية.

وأشارت صحف محلية إلى أن وشاية من أحد الأبناء الآخرين للرجل، وهو مقيم في منزل آخر، دفعت بالقضاء إلى إصدار أمر بمداهمة المنزل ما سمح باكتشاف فصول القضية.

ونفل الضحيتان إلى المستشفى للمعالجة بسبب وضعهما الصحي المتردي الناجم عن سنوات من الاحتجاز في ظروف لا إنسانية. ويبدو أنهما كانا يقتاتان على الأطعمة المخصصة للكلاب. كما اكتشفت الشرطة سلاسل معدنية وحبالا وأقفالا في الحجرة كانت تستخدم على ما يبدو لتثبت الضحيتين في المكان.
وقد اعتقل الأب الجلاد حيث من المتوقع توجيه اتهامات له بالاسترقاق.
أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.