تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هبوط طائرات عسكرية روسية في سوريا و"شكوك" حول إقامة قاعدة جوية متقدمة

صورة من وكالة سانا. طائرتان روسيتان محملتان بمساعدات إنسانية في مطار الباسل باللاذقية عام 2013
صورة من وكالة سانا. طائرتان روسيتان محملتان بمساعدات إنسانية في مطار الباسل باللاذقية عام 2013 أرشيف

هبطت ثلاث طائرات روسية، في الفترة الأخيرة، في مطار بمحافظة اللاذقية، بينها طائرتا شحن عملاقتان من طراز أنتونوف 124 كوندور، وفق ما أكد مسؤولون أمريكيون الثلاثاء.

إعلان

أعلن مسؤولون أمريكيون الثلاثاء، أن ثلاث طائرات عسكرية روسية على الأقل هبطت في سوريا في الأيام الأخيرة، وأن الروس أنشأوا مبان مؤقتة وتجهيزات مطار ما يؤشر إلى إقامة روسيا قاعدة عسكرية جوية في سوريا.

وأشار المسؤولون طالبين عدم ذكر أسمائهم أن اثنتين من هذه الطائرات هما طائرتا شحن عملاقتان من طراز أنتونوف 124 كوندور، أما الثالثة فهي طائرة لنقل الأفراد. وأوضح أحدهم أن الطائرات هبطت في مطار بمحافظة اللاذقية (شمال غرب) التي تعتبر أحد معاقل الرئيس بشار الأسد.

ولفت هذا المسؤول إلى أن الروس أنشأوا في هذه المنطقة مبان مؤقتة يمكنها إيواء "مئات الأشخاص" إضافة إلى تجهيزات مطار. مضيفا أن "كل هذا يؤشر إلى إقامة قاعدة جوية متقدمة"، لافتا إلى أن "لا معلومات" عن وجود أسلحة روسية في المكان.

للمزيد: سوريا: هل يؤدي الحراك الروسي إلى حل الأزمة السورية؟

ويذكر أن البيت الأبيض كان حذر في وقت سابق الثلاثاء من أن التعزيزات العسكرية الروسية في سوريا قد تشعل "مواجهة" مع القوات التي تقودها الولايات المتحدة لتوجيه ضربات جوية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وكان وزير الخارجية جون كيري أجرى السبت اتصالا بنظيره الروسي سيرغي لافروف لإبلاغه "قلق الولايات المتحدة" حيال تعزيزات عسكرية روسية محتملة في سوريا.

كما أكدت وزارة الخارجية الروسية الاثنين أن موسكو لم تخف يوما دعمها للنظام السوري بالأسلحة والمدربين.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن لافروف أكد في الاتصال الهاتفي مع كيري أن "الجانب الروسي لم يخف يوما تسليم معدات عسكرية إلى السلطات السورية لمكافحة الإرهاب".

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.