تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأمم المتحدة تحذر من تحول المواجهات في القدس إلى أعمال عنف في الشرق الأوسط

الشرطة الإسرائيلية تعتقل فلسطينيا في محيط المسجد الأقصى في 14 أيلول/سبتمبر 2015
الشرطة الإسرائيلية تعتقل فلسطينيا في محيط المسجد الأقصى في 14 أيلول/سبتمبر 2015 أ ف ب (أرشيف)

حذرت الأمم المتحدة من أن تقود المواجهات بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في المسجد الأقصى في القدس الشرقية المحتلة، وهي في يومها الثالث، إلى أعمال عنف في كامل المنطقة.

إعلان

حذر مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط الثلاثاء من أن تؤدي الاشتباكات بين قوات الأمن الإسرائيلية وشبان فلسطينيين في باحة المسجد الأقصى في القدس، إلى أعمال عنف في منطقة الشرق الأوسط.

وقال منسق الأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف أمام مجلس الأمن الدولي "فيما يواجه الشرق الأوسط دوامة مفرغة من الإرهاب والتطرف، إن مثل هذه الاستفزازات الخطيرة يمكن أن تشعل أعمال عنف تتجاوز جدران المدينة القديمة في القدس".

ودعا ملادينوف إلى التهدئة قائلا من "الضروري الحفاظ على الوضع القائم التاريخي" الذي يسمح لليهود بزيارة الموقع دون ممارسة الصلاة.

وأصيب 26 فلسطينيا الثلاثاء، نقل اثنان منهم إلى المستشفى وفق الهلال الأحمر الفلسطيني، بينما أصيب خمسة من رجال الشرطة الإسرائيليين وأعلنت الشرطة اعتقال أربعة أشخاص.

من جانبه وصف السفير الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور الوضع بأنه "بالغ الخطورة" متهما "متطرفين في الجانب الإسرائيلي بالسعي إلى فرض وجود يهودي" في الموقع.

وحذر منصور من أن مثل هذه الخطوة ستسفر عن مواجهة دينية "تخلف تداعيات على كل أنحاء الشرق الأوسط ومناطق أخرى".

وأكد للصحافيين أن "المواجهة الدينية هي ما يتمناه" تنظيم الدولة الإسلامية المتطرف الذي يسيطر على مناطق شاسعة في العراق وسوريا.

وتعقد الأمم المتحدة اجتماعا للجنة الرباعية حول الشرق الأوسط في 30 أيلول/سبتمبر على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.

 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.