تخطي إلى المحتوى الرئيسي

استحداث حيوانات منوية لفأر وقرد وإنسان لعلاج العقم عند الرجال

قد تحل هذه التقنية 30 إلى 50 % من مشاكل العقم عند الرجال
قد تحل هذه التقنية 30 إلى 50 % من مشاكل العقم عند الرجال أ ف ب/ أرشيف

توصل باحثون فرنسيون إلى استحداث حيوانات منوية لفأر وقرد وإنسان، في إطار خطوة علمية اعتبرت الأولى من نوعها في العالم، وقد تحل الكثير من مشاكل العقم لدى الرجال.

إعلان

نجح باحثون فرنسيون في استحداث حيوانات منوية في المختبر من خلايا جذعية خصوية، في إطار خطوة هي الأولى من نوعها في العالم من شأنها أن تحل مشكلة عقم الرجال في السنوات المقبلة.

وكانت شركة "كاليستم" للتكنولوجيات الحيوية التي تتخذ من مدينة ليون الفرنسية مقرا لها قد أعلنت عن هذا الاكتشاف في أيار/مايو. وقدمت الشركة مزيدا من التفاصيل عن أعمالها الخميس تحت إشراف المركز الوطني للأبحاث العلمية (سي أن آر أس).

وحصل الباحثون على حيوانات منوية مستحدثة في المختبر لفأر وقرد وإنسان.

وقد تطلب المشروع 20 عاما من الأبحاث لإنشاء الظروف المناسبة لزراعة الخلايا الجذعية ونمو الحيوانات المنوية.

وقد تحل هذه التقنية "30 إلى 50 % من مشاكل العقم عند الرجال"، على حد قول فيليب دوران المسؤول عن هذا المشروع الذي أوضح أن الأمر قد يستغرق عدة سنوات، إذ أن التجارب السريرية لن تبدأ قبل 3 إلى 5 سنوات، وذلك بعد التأكد من نوعية هذه الحيوانات المنوية.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.