تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

هل بدأت روسيا ترسم ملامح شرق أوسط جديد؟

فرانس24

في صحف اليوم: قراءة في زيارة بنيامين نتنياهو لروسيا، واعتزام نواب فرنسيين زيارة دمشق ولقاء مسؤولين من النظام السوري، ومقابلة مع وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، ومحاولة الأكراد الاستيلاء على آخر معبر حدودي مع تركيا، وبداية مناسك الحج، وجدل في مصر حول الموضوعية في البرامج التلفزيونية المسائية.

إعلان
البداية بردود الصحف على الزيارة التي يجريها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى روسيا. صحيفة موسكو تايمز تكتب: بوتين ونتنياهو يبحثان الوضع السوري في موسكو، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين حاول طمأنة المخاوف الإسرائيلية من احتمال حصول عدوان إيراني أو سوري على إسرائيل. كما تنقل الصحيفة عن صحيفة كومرسانت الروسية هي أيضا أن الجيش الروسي يعزز انتشاره في المناطق السورية الخاضعة للرئيس الأسد ويوسع نشر منشآته العسكرية وسفنه الحربية. لكن الصحيفة تستبعد في الوقت نفسه إمكانية مشاركة القوات الروسية في الحرب السورية.
 
بنيامين نتنياهو وفلاديمير بوتين اتفقا على إنشاء لجنة تنسيق لتجنب أي سوء تفاهم عسكري بينهما تكتب صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية. كما تشير الصحيفة إلى أن روسيا بدأت تستعمل طائرات بدون طيار في سوريا. وتنقل الصحيفة الإسرائيلية كذلك عن صحيفة ذي وال ستريت جورنال الأمريكية أن روسيا و إيران رفعتا مستوى تنسيقهما في سوريا لأجل حماية المنطقة الساحلية التي لا تزال تحت سيطرة النظام السوري. لكن يديعوت أحرونوت تتساءل كذلك عن الكيفية التي سيصل بها بوتين إلى هدفه، هل بتقديم الاستشارة للملتحقين الجدد بالجيش السوري؟ أم بتسليح جنود إيرانيين ووحدات حزب الله بأسلحة متطورة؟ وتعتبر يديعوت أحرونوت أن الحكومتين الإسرائيلية والروسية مقتنعتان أن حزب الله وإيران غير قادرين على إنقاذ نظام الأسد رغم مشاركتهما المباشرة وطويلة الأمد في سوريا.
 
روسيا ترسم ملامح نظام عالمي جديد تكتب صحيفة الثورة السورية. وتضيف الصحيفة أن هذا ما دفع نتنياهو إلى قطع تذكرته في قطار المحطة الروسية التي ستقل العالم من نظام قطبي أحادي محترق بأوراق الإرهاب الى نظام عالمي جديد. وترى الصحيفة أن روسيا باتت تجلس على رأس الطاولة العالمية التي انقلبت عنها واشنطن بسياستها الإرهابية. زيارة نتنياهو إلى الكرملين جاءت على خلفية سقوط كل الرهانات الإسرائيلية بدءا من توقيع الاتفاق النووي والصمود السوري وظهور روسيا كقطب عالمي جديد. نقرأ في صحيفة الثورة السورية. 
 
وزيارة أخرى مرتقبة هذه المرة إلى دمشق. الزيارة سيجريها ثلاثة نواب من اليسار الفرنسي نهاية هذا الأسبوع بهدف لقاء مسؤولين من النظام السوري. الخبر نقرأه على صحيفة لو باريزان الفرنسية... التي تكتب أن هذه الرحلة ستثير الجدل مجددا في فرنسا وأنه لحد الآن لم يصدر أي رد فعل عن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ولا عن وزير خارجيته لوران فابيوس.
 
 
صحيفة لو فيغارو الفرنسية تنشر مقابلة مع وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس يقترح فيها حلولا للأزمة السورية ولأزمة اللاجئين، ومن بين ما يقترحه لوران فابيوس تشكيل حكومة ائتلاف وطني يشارك فيها رموز من النظام السوري لكن دون مشاركة الرئيس الأسد لتجنب انهيار للنظام على الطريقة العراقية. 
 
صحيفة ذي إندبندنت تنشر على صفحتها الأولى تقريرا لباتريك كوبيرن يقول فيه إن القياديين الأكراد يخططون لاستعادة منطقة جرابلس الحدودية مع تركيا من أيدي تنظيم الدولة الإسلامية. وهدف الأكراد من السعي إلى استعادة هذا المعبر الحدودي يقول الكاتب هو محاولتهم قطع الطريق على آلاف المتطوعين القادمين من أوروبا للقتال في صفوف التنظيم، كما يتوقع الكاتب أن يؤجج نجاح الأكراد في هذه المهمة غضب تركيا خاصة في ظل حالة الاستنفار التركي بسبب سيطرة الأكراد على مساحات كبيرة شمالي سوريا.   
 
 
في باقي الأخبار، تتناول بعض الصحف العربية بداية مناسك الحج في مكة. صحيفة الحياة تكتب ان حوالي مليونين ونصف مليون حاج يقضون يوم التروية في منى. هذا فيما تكتب صحيفة الشرق الأوسط أن قوافل حجاج بيت الله الحرام بدأت منذ فجر اليوم في الصعود للمبيت في مشعر منى لقضاء يوم التروية. كما تشدد الصحيفة السعودية على الخدمات التي تم توفيرها للحجاج، ومن بينها حج بالطائرة لمن تعرضوا لإصابات جراء سقوط الرافعة قرب الحرم المكي الأسبوع الماضي .   
 
تعود بعض الصحف العربية والغربية على الزيارة التي أجراها البابا فرانسيس إلى كوبا. صحيفة الحياة تكتب الحبر العظم يثير في الخفاء قضايا حرية الرأي في كوبا ... وتكتب صحيفة ذي وال ستريت جورنال الأمريكية ان زيارة البابا تزامنت مع اعتقال حوالي خمسين معارضا سياسيا كوبيا كانوا يعتزمون مقابلته وإثارة قضاياهم امامه. الصحيفة تقول إن البابا اتخذ موقفا حذرا من قضية المعارضين في كوبا. فهو عبر عن تضامنه مع المسيحيين الكاثوليك الذين يعانون من صعوبات في ممارسة شعائرهم في بلد شيوعي. لكنه أي البابا فرنسيس، تحاشى أي انتقاد مباشر للسلطات الكوبية.
 
نهاية هذه الجولة عبر الصحف من صحيفة الحياة، ومقال مخصص للجدل الذي تثيره بعض البرامج التلفزيونية في مصر. المقال معنون برامج مصرية في قفص الاتهام ونقرأ فيه أن الآونة الأخيرة شهدت هجوما حادا على مضمون بعض البرامج المسائية التي تبث لساعات طويلة ومتهمة بتأجيج الفتن وإشعال فتيل الأزمات واللعب على وتر الإثارة من أجل جذب مزيد من نسب المشاهدة واستقطاب المعلنين. ويورد المقال آراء بعض الباحثين والمذيعين في مصر يناقشون مسألة الموضوعية وحدود حرية المذيع والضيوف في برامج القنوات المصرية.
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن