تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

التوعية.. سلاح كندا في مواجهة التطرف

انخرطت كندا في الائتلاف الدولي لمواجهة تنظيم الدولة الاسلامية في العراق وسوريا، بعد أن شهد هذا البلد هجمات وتهديدات من قبل التنظيم المتشدد على أراضيه. ولمواجهة هذا التهديد عمدت كندا، إلى سن قانون مثير للجدل، يعطي صلاحيات واسعة لجهاز الاستخبارات. لكن وبموازاة هذا القانون يبدو أن كندا تفضل أيضا اللجوء للتوعية لمواجهة التطرف. هذه الظاهرة التي بدأت تنشر أجواء من التوتر والقلق، ليس فقط لدى السلطات لكن لدى الجالية المسلمة أيضا. وبحسب التقديرات فإن مابين 150 و 170 كنديا يقاتلون حاليا في صفوف التنظيمات الإرهابية في منطقة الشرق الاوسط.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.