سوريا

سيناتور أمريكي يتهم روسيا بتنفيذ ضربات جوية ضد المعارضة السورية "المعتدلة"

صورة مأخوذة من شريط فيديو للغارات الروسية على تلبيسة في محافظة حمص 30 سبتمبر 2015
صورة مأخوذة من شريط فيديو للغارات الروسية على تلبيسة في محافظة حمص 30 سبتمبر 2015 أ ف ب

قال السيناتور الأمريكي جون ماكين إن المقاتلات الروسية، التي نفذت هجمات في سوريا، استهدفت الجيش السوري الحر أو مجموعات دربتها وسلحتها الاستخبارات الأمريكية، وكلها محسوبة على ما يعرف بالمعارضة "المعتدلة".

إعلان

أعلن السيناتور الأمريكي جون ماكين أن الغارات الروسية الأربعاء في سوريا استهدفت معارضين سوريين دربتهم ومولتهم وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي إيه) لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية".

وصرح ماكين لشبكة "سي إن إن" صباح الخميس "يمكنني أن أؤكد أن هذه الغارات استهدفت الجيش السوري الحر أو مجموعات دربتها وسلحتها وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية"، المحسوبة على المعارضة "المعتدلة"

وقد دعا ماكين رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ إلى اعتماد موقف أمريكي أقوى في الشرق الأوسط وخصوصا في مواجهة الرئيس السوري بشار الأسد، معتبرا أن "فشل القيادة الأمريكية" في ظل رئاسة باراك أوباما أدى إلى تقوية موقع نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وشنت روسيا أولى غاراتها في سوريا الأربعاء وقصفت مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في حمص وحماة وسط سوريا.

وأكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الجيش الروسي استهدف فقط "مجموعات إرهابية"، لكن الولايات المتحدة وفرنسا عبرتا عن شكوك بأن تكون روسيا تستهدف تنظيم "الدولة الإسلامية".

واعتبر ماكين أنه على واشنطن أن تبدي حزما أكبر في الشرق الأوسط في مواجهة التدخل الروسي.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم