تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الضفة الغربية: الجيش الإسرائيلي يفتش عن المتورطين في قتل مستوطنين اثنين

قوات الأمن الإسرائيلية خلال مواجهات مع متظاهرين فلسطينيين في الضفة الغربية في 30 أيلول/سبتمبر 2015
قوات الأمن الإسرائيلية خلال مواجهات مع متظاهرين فلسطينيين في الضفة الغربية في 30 أيلول/سبتمبر 2015 أ ف ب

أعلن الجيش الإسرائيلي الجمعة، أنه يقوم بعمليات بحث مكثفة عن المسؤولين عن مقتل مستوطنين إسرائيليين اثنين في الضفة الغربية.

إعلان

أطلق الجيش الإسرائيلي حملة بحث مكثفة الجمعة في الضفة الغربية المحتلة، للعثور عن المسؤولين عن مقتل مستوطنين إسرائيليين اثنين الخميس، وفق ما أعلن متحدث باسم الجيش.

وأضاف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أرييه شاليكار أن "عمليات البحث مكثفة" وتشمل نشر عناصر على الأرض وأيضا جهودا إستخباراتية كبيرة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه أرسل تعزيزات خلال الليل متكونة من أربع كتائب أي ما مجمله بضع مئات من العناصر "لتفادي أي تصعيد في العنف في القطاع القريب من مكان الهجوم".

وقال الجيش الخميس إن الزوجين أيتام ونعامة هينكين وهما في الثلاثين من العمر ومن سكان مستوطنة نيريا قرب رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة "اغتيلا أمام أنظار أطفالهما الأربعة"، حين كانا في سيارتهما بين مستوطنتي إيتامار وأيلون موريه.

وأضاف أن الأطفال الأربعة الذين تتراوح أعمارهم بين أربعة أشهر وتسعة أعوام وكانوا في السيارة أصيبوا بجروح طفيفة في الهجوم.

والوضع متوتر بشكل خاص في شمال الضفة الغربية المحتلة حيث قتل فلسطيني في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي نهاية أيلول/سبتمبر شرق نابلس خلفت 51 جريحا فلسطينيا سبعة منهم أصيبوا بالرصاص الحي.
 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.