كوارث طبيعية

مئات المفقودين وعشرات القتلى في انزلاق للتربة في غواتيمالا

صنفت المنطقة التي وقعت فيها الكارثة على أنها شديدة الهشاشة بسبب موقعها في قاع واد وقرب نهر
صنفت المنطقة التي وقعت فيها الكارثة على أنها شديدة الهشاشة بسبب موقعها في قاع واد وقرب نهر أ ف ب

أعلنت السلطات في غواتيمالا أن حصيلة انزلاق للتربة غمر ليل الخميس-الجمعة نحو مئة منزل في سانتا كاتارينا بينولا قرب العاصمة، أدى إلى مقتل نحو 30 شخص وفقدان 600 آخرين. وفاجأ انزلاق التربة السكان ليلا في منطقة صنفت شديدة الهشاشة بسبب وقوعها في قاع واد وبمحاذاة نهر.

إعلان

لقي 30 شخصا على الأقل مصرعهم وفقد 600 آخرون في غواتيمالا إثر انزلاق تربة غمر مئة منزل قرب العاصمة، حسب حصيلة أولية مرشحة للارتفاع.

وقال سيرجيو كابانيس مسؤول التنسيقية الوطنية لمكافحة الكوارث الطبيعية إنه "إثر الكارثة التي وقعت ليل الخميس إلى الجمعة في سانتا كاتارينا بينولا على بعد 15 كلم شرقي مدينة غواتيمالا.. لدينا 29 قتيلا تم التعرف على هوياتهم وقتيل لم تعرف هويته".

وأضاف أن أكثر من 1000 شرطي وجندي وإطفائي وسكان من الجوار يتولون إزالة التراب لتحديد أماكن الأشخاص الذين غمرهم الوحل.

وبحسب التنسيقية فإن 25 شخصا أصيبوا بجروح.

وفاجأ انزلاق التربة السكان ليلا في منطقة صنفت منطقة شديدة الهشاشة بسبب موقعها في قاع واد وقرب نهر.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم